fbpx
الدراسات البحثيةالمتخصصة

الانتماء مابين الصعود والهبوط: دراسة مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة “فتح وحماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع”

إعداد مجموعة من قادة الأسرى : ياسر أبو بكر، محمد يدك، وراتب حريبات، عبد السلام عبد الله اعمر، ومحمد الدحنون – سجن جلبوع الإسرائيلي – 2020

  • المركز الديمقراطي العربي

قائمة المحتويات

قائمة المحتويات.. 5

قائمة الجداول والرسوم التوضيحية: 6

ملخص الدراسة: 7

Abstract: 8

مقدمة : 10

مشكلة الدراسة : 12

أسئلة الدراسة : 12

فرضيات الدراسة : 13

أهداف الدراسة : 13

أهمية الدراسة : 14

حدود الدراسة : 14

مصطلحات الدراسة : 14

الإطار النظري: 16

الدراسات السابقة: 23

منهجية الدراسة وإجراءاتها: 25

1-منهج الدراسة: 26

2-مجتمع وعينة الدراسة : 26

3- أداة الدراسة : 29

4- صدق الأداة وثباتها: 30

5- المعالجة الاحصائية: 30

نتائج الدراسة ومناقشتها: 31

اجمالي نتائج الدراسة: 62

ثالثاً:استنتاجات ومعطيات الدراسة وادواتها: 65

التوصيات: 66

المصادر والمراجع: 67

الملاحق. 69

المعدون في سطور : 73

قائمة الجداول والرسوم التوضيحية:

جدول رقم 1توزيع افراد عينة الدراسة اسرى فتح حسب متغيراتها المستقلة : 27

جدول رقم (2 )توزيع افراد عينة الدراسة اسرى حماس حسب متغيراتها المستقلة: 28

جدول رقم( 3)توزيع افرادعينة الدراسة اسرى الجبهة الشعبية حسب متغيراتها المستقلة: 29

جدول رقم (4)نتائج فقرات الانتماء للتنظيم عند اسرى فتح. 31

جدول رقم (5)نتائج فقرات الانتماء للبرامج والسياسات اسرى فتح. 32

جدول رقم (6) فقرات مجال الانتماء للاعضاء عند اسرى فتح: 33

جدول رقم (7) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى فتح: 34

جدول رقم (8)ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى فتح: 35

جدول رقم (9) نتائج فقرات الانتماء للتنظيم عند اسرى حماس: 36

جدول رقم (10)فقرات مجال الانتماء للسياسات والبرامج عند اسرى حماس : 37

جدول رقم (11)نتائج فقرات مجال الانتماء للاعضاء عند اسرى حماس: 38

جدول رقم (12) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى حماس: 39

جدول رقم( 13) ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى حماس: 40

جدول رقم (14)نتائج فقرات مجال الانتماء لاللتنظيم عند اسرى الجبهة الشعبية: 41

جدول رقم (15) نتائج فقرات مجال الانتماء للبرامج والسياسات عند اسرى الجبهة: 42

جدول رقم (16)  نتائج فقرا ت الانتماء للاعضاء عند اسرى الجبهة: 43

جدول رقم (17) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى الجبهة: 44

جدول رقم (18) ترتيب مجالات الانتماء لارى الجبهة الشعبية: 45

جدول رقم (19)مجالات الانتماء ومستوى الانتماء الكلي عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع ؟ 46

جدول رقم (20) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى فتح حسب مستوى الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء: 52

جدول رقم (21)نتائج الفرز لدلاة الفروق في الانتماء عند اسرى حماس حسب مستوى الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء: 53

جدول رقم (22)نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى الجيهة الشعبية حسب الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء : 54

جدول رقم (23) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى فتح حسب متغير المؤهل العلمي: 55

جدول رقم (24) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى حماس حسب متغير المؤهل العلمي  56

جدول رقم (25) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية حسب متغير المؤهل العلمي  57

قائمة الرسوم التوضيحية:

رسم توضيحي (1) مستوى الانتماء عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية 47

رسم توضيحي (2)مجالات الانتماء ومستوياتها عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية 48

رسم توضيحي (3 )منحنى الانتماء عند اسرى فتح في مجالات الفقرات.. 49

رسم توضيحي (4)منحنى الانتماء غند اسرى حماس في مجالات الفقرات.. 50

رسم توضيحي (5)منحنى مجالات الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجالات الفقرات   51

ملخص الدراسة:

هدفت هذه الدراسة إلى معرفة مستوى الانتماء التنظيمي عند  أعضاء حركة فتح وحماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع , وكذلك معرفة الفروق بين مستويات الانتماء وكذلك معرفة دور بعض المتغيرات وبالذات سنوات الانتماء ,المؤهل العلمي على مستوى الانتماء عند أسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع .

ومن أجل تحقيق ذلك قام الباحث باستخدام المنهج الوصفي الميداني , وتكون مجتمع الدراسة اولاً:من أعضاء فتح الأسرى في سجن جلبوع قسم(1) , وكان عددهم (69) , وتم اختيار عينة مؤلفة من (20) عنصر,  ثانياً: من أعضاء حماس الأسرى في سجن جلبوع قسم(3) , وكان عددهم (65), وتم اختيار عينة مؤلفة من (15)  عنصر, ثالثاً: من أعضاء الجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع قسم(1) , وكان عددهم (28) . وتم اختيار عينة مؤلفة من (10)  عنصر, وقام الباحث بتصميم إستبانة ووزعها عليهم, وقد تألفت الإستبانة من (40) فقرة موزعة على أربعة مجالات وهي :الانتماء للحركة , الانتماء للأعضاء , الانتماء لبرامج الحركة وسياساتها , والانتماء للقادة.

استخرجت النتائج بالطريقة التقليدية باستخراج النسب المئوية والمتوسط الحسابي , وأشارت النتائج إلى أن :

  • مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح الأسرى في سجن جلبوع كان متوسطاً ( بنسبة مئوية متوسطها الحسابي %56.25 ) .
  • مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة حماس الأسرى في سجن جلبوع كان متوسطاً ( بنسبة مئوية متوسطها الحسابي %3) .
  • مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء الجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع كان مرتفعاً ( بنسبة مئوية متوسطها الحسابي %75.85 ) .
  • هناك اختلاف بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى يعزى لمتغير سنوات الانتماء لصالح اصحاب الانتماء الاعلى عند اسرى حماس.
  • هناك فروق ذات دلالة في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى يعزى لمتغير المؤهل العلمي .

Abstract

The purpose of this study was to identify the level of organizational allegiance of members to the Palestine national liberation movement(fateh), (HAMAS), (P.L.A.F)[1]specially the prisoners members in the Israeli (occupational) prison, in Jalbo’a.

  The impact of some variables such as years of membership ,and education level on organizational allegiance level for members of Fateh and Hamas, (P.L.A.F)identified.

In conducting the study, the researcher  used the Field descriptive methodology. The population  of the study was all the prisoners of Fateh ,section(1) In Jalbo’a  prison to telling 69 chosen 20 Fateh  prisoners, secondly: the prisoners of HAMAS ,section(3) In Jalbo’a  prison to telling 65 chosen 15 HAMAS prisoners. Thirdly: the prisoners of  (P.L.A.F) ,section(1) In Jalbo’a  prison to telling 40 chosen 10 HAMAS prisoners from them far the study.

One tool was used to collect the data ,it was questionnaire formed of 40 items, that Cover four dimensions  related to(allegiance to: the Fateh, HAMAS, (P.L.A.F)( movement, the members, the programs and Policies. and the Leaders).

In order to analyze the data, the percentage and the means was measured handily. The result indicated that:

-The level of organizational affiliation among members of the Fatah Prisoners Movement in Gilboa Prison was average (with a percentage of its average score of 56.25%).

-The level of organizational affiliation of the detained Hamas members in Gilboa Prison was average (with a percentage average of 62.3%).

-The level of organizational affiliation among the imprisoned PFLP members in Gilboa prison was high (with a percentage of average arithmetic of 75.85%).

-There is a difference between the levels of organizational affiliation among the prisoners of Fatah and Hamas, and the Popular Front for Prisoners, attributed to the variable years of affiliation in favor of the owners of the higher affiliation with the prisoners of Hamas.

-There are significant differences in the level of organizational affiliation with the prisoners of Fatah and Hamas and the Popular Front of Prisoners attributed to the variable of the academic qualification.

 (It was high level of the dimensions related to the Fateh, HAMAS, (P.L.A.F) movement and the members ,and it was low level of dimensions  related to the programs and Policies, and the leaders).

مقدمة :

قال تعالى:”يا أيها الناس انا خلقناكم من ذكرٍ وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا إن اكرمكم عند الله اتقاكم إن الله عليم خبير “(الحجرات:13)

تبدأ حياة الفرد منذ ولادته في اطار جماعة ينتمي لها فطرياً -والده وعائلته – ,ويظهر فيها لهم حبه وولاءه,وعندما ينمو الفرد تتطور احتياجاته وتتوسع دوائره واحتكاكه ببيئته التي يعيش فيها فيزداد تلقائياً عدد الجماعات التي ينتمي اليها بدءاً من الجماعة الاساس وهي عائلته، مروراً بجماعات الاصحاب والمدارس والنوادي ثم جماعات العمل في اطار مؤسسة او غيرها الى جماعات الحركات الاجتماعية أو السياسية، وكل هذه الجماعات يكون الانتماء والولاء وإبداء مشاعر ومظاهر الحب والألفة والنصرة والاعتزاز أحد مقوماتها  الاساسية للاستمرار .

إن الانتماء للجماعة والولاء لها يعتبر أساسي في استمرار الجماعة, وفي استمرار تحقيق الفرد لتطلعاته وحاجاته,وقد يفقد الفرد في مرحلة ما اهتمامه بإحدى الجماعات التي ينتمي لها,او قد يفضل جماعة على أخرى, فيزداد انتمائه لجماعة وينخفض للأخرى,وقد تنتهي الجماعة وقد تختفي بخروج افرادها منها وانتهاء انتمائهم لها .

لذلك يحظى موضوع الانتماء والولاء للجماعات باهتمام كبير وبالذات في الاحزاب والتنظيمات السياسية والتي ينتمي لها الفرد طوعاً.

في فلسطين التي تقع تحت الاحتلال الاسرائيلي ,تكتسب الحركات والتنظيمات السياسية المقاومة للاحتلال فيها مكانة خاصة ,ويكاد كل فلسطيني منتمٍ, ولو على شكل نصير لأحد الحركات السياسية بحكم الواقع المعقد الذي يعيشه الفرد الفلسطيني في ظل الحاجة لمقاومة الاحتلال وإجراءاته اليومية القمعية  , و حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  من أهم  حركات المقاومة في فلسطين و تحظى بتأييد وانتماء غالبية ابناء الشعب الفلسطيني ,وهي تمثل ثلاثة تيارات اساسية اولها التيار الوطني وتتزعمه حركة فتح وثانيها التيار الاسلامي وتتزعمه حركة حماس ,وثالثها التيار اليساري والذي وتتزعمه الجبهة الشعبية .

ويعتبر الانتماء عند الأعضاء نحو تنظيماتهم حجر الزاوية في استمرارية وصيرورة هذه التنظيمات أي كان اختلاف ايدلوجيتها ,فجميع هذه التنظيمات وتركز على اهمية الفرد وترى في ايمانه بأهداف تنظيمه واستعداده لبذل اقصى جهوده والتضحية من اجله وانضباطه للوائحها سمات للالتزام بالتنظيم الانتماء العالي لهم  .لذلك تولي هذه التنظيمات افرادها اهتماما خاصا من الناحية الفكرية والتعبوية تعمل الى تعزيز الانتماء التنظيمي لدى اعضائها ,كما تسعى عبر تطوير وسائلها وعبر جهود اعضائها الى استقطاب المزيد من الانصار والأعضاء للانتماء لها   ,فزيادة عدد افرادها وتأييد الجماهير لها يعني زيادة قوة هذه التنظيمات ,والتنظيمات السياسية والاجتماعية (كالسمكة بحرها الجماهير,اذا خرجت من بحرها تموت )[2]كما قال ماوتسي تونغ ولكن في ظل التحولات الكبيرة التي جرت على هذه التنظيمات منذ نشوء القضية الفلسطينية وعبر مراحلها التاريخية اعاد كثير من اعضاء التنظيمات التفكير في انتمائهم.

حركة فتح مرت بتحولات كبيرة فقد تحولت من السرية الى العلنية , ,وفقد معظم قادتها للرمزية وتدهورت برامجها تنازلياً من برنامج تحرير كامل التراب الفلسطيني ,وإقامة الدولة على حدود عام 1948 ,منذ الانطلاقة عام 1965 وشعار الكفاح المسلح طريقاً وحيداً للتحرير وصولاً الى برنامج السلام والمفاوضات ,وحل الدولتين وإقامة دولة فلسطين على حدود 1967 ,منذ اسلو 1993 وحتى الان ,وشعار المقاومة الشعبية السلمية بديلاً عن الكفاح المسلح .

أما حركة حماس بالرغم من حداثة انطلاقتها عام 1987 مقارنة بغيرها من حركات المقاومة  لقد طرأ عليها هي ايضا عدد من التحولات مثل رفضها المشاركة في الانتخابات التشريعية الفلسطينية  في عام 1996 بحجة انها من افرازات اتفاق اسلو للسلام مع اسرائيل والتي لا زالت حركة حماس ترفضها من المشاركة الفعالة في نفس هذه الانتخاب عام 2006 .

ثم تحولها من حزب مقاوم الى سلطة بعد الانقلاب على السلطة الوطنية في غزة عام 2007 ,وتبنيها المقاومة الشعبية السلمية على جدار غزة كأحد وسائل المقاومة التي كانت مرفوضة لصالح المقاومة العسكرية ,الى جانب غيرها [3]من التحولات والتغيرات التي طرأت على بنيتها وأساليب عملها وخاصة بعد تسلمها السلطة في غزة كدولة لها شرطة ومؤسسات دولة واحتكاك دائم مع المجتمع .

ولقد مر على الجبهة الشعبية في مسيرتها الطويلة منذ انطلاقتها عام  1967 تحولات كبيرة وتطورات تاريخية كثيرة بدأت بانشقاق الجبهة الديمقراطية عنها في اولى سنواتها, وتحول الكثير من اعضائها من الانتماء الى غيرها من التنظيمات  من التطورات السياسيه المتمثله يتجاوز الهدف الرئيسي القائم على تحرير كل فلسطين الى القبول المرحليه النضال والدولة على  اي شبر يتحرر في السبعينات ,اعلان الاستقلال عام 1988 وتوقيع منظمه التحرير الفلسطينيه التي تضم في اطارها مجموع  جبهة شعبية التنظيمات الفلسطينية من فيها الجبهة الشعبيه , اتفاق اوسلو الذي تراجع عن تحرير كل  فلسطين الى تحرير جزء منها لأقامة

دولة فلسطين الى جانب دولة اسرائيل- والمواقف المترددة للجبهة الشعبية من انسحاب وعودة لأكثر من مرة لمنظمة التحرير في تعبير عن قبول ما كان مرفوض.

كل ذلك جعل من التذمر وإبداء مشاعر و مظاهر عدم الرضا لدى اعضاء هذه التنظيمات ذاك  عن اقامة دولة فلسطين الى جانب دولة إسرائيل والمواقف المترددة للجبهة الشعبية من انسحاب وعودة لأكثر من مرة لمنظمة التحرير في تعبير عن قبول ما كان مرفوض.

كل ذلك جعل من التذمر وإبداء مشاعر و مظاهر عدم الرضا لدى اعضاء هذه التنظيمات ذاك عن حاضراً, كما وجعل من سؤال الانتماء ومستوياته عند الاعضاء في التنظيمات سؤالاً مشروعا؟

مشكلة الدراسة :

تجمع التنظيمات الفلسطيني  فئات او شرائح متعددة في صفوفها وتعتبر فئة او شريحة من الاسرى في سجون الاحتلال ومن الاهم هذه الفئات التي عبرت عن الانتماء والولاء للوطن ولتنظيماتها, فهم الذين يضحون اغلى ما يملكون وهي سنين اعمارهم في سجون الاحتلال ,وقد كانوا ايضاً في طليعة من قاوم المحتل بأصعب اشكال المقاومة ,وخاض مواجهة عسكرية مع جيش الاحتلال  وجهاً لوجه بالسلاح وبالحجر وبكل شجاعة وبدون تردد.

وهم ايضاً كغيرهم من باقي الفئات الاعضاء التنظيمات الفلسطينية  ,تستشير فيهم التحولات التي مرت وتمر بتنظيماتهم  الكثير من علامات  الاستفهام؟ والتي قد تؤثر في مستويات الانتماء لديهم,ومن هنا يحدد الباحثون مشكلتهم ي فأهمية البحث,حيث في مستويات الانتماء عند اعضاء حركة فتح,حركة حماس ,الجبهة الشعبية الاسرى في سجون الاحتلال , وتحديداً في سجن جلبوع الذي يقبع فيه الباحثون اسرى.

أسئلة الدراسة :

حدد الباحثين اسئلة دراستهم في التالي:

1-ما مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح الاسرى في سجون سجن جلبوع ؟

2- ما مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة حماس الاسرى في سجون سجن جلبوع ؟

3- ما مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجون سجن جلبوع ؟

4- هل هناك فروق في مستوى الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع  ؟

5- هل هناك فروق في مستويات الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع تعزى لمتغير سنوات الانتماء ؟

6- هل هناك فروق في مستويات الانتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع تعزى لمتغير المؤهل العلمي ؟

فرضيات الدراسة :

1- لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات أفراد العينة في مستوى الإنتماء بين أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع؟

2- لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات أفراد العينة في مستوى الإنتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع تعزى لمتغير سنوات الإنتماء؟

3- لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات أفراد العينة في مستوى الإنتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع تعزى لمتغير المؤهل العلمي؟

أهداف الدراسة :

1- هدفت الدراسة إلى تسليط الضوء على موضوع مهم لدى الجماعات والتنظيمات عموماً,والتنظيمات السياسية خصوصاً, وهو الانتماء التنظيمي.

2- كما هدفت هذه الدراسة الى معرفة مستوى الإنتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى سجون الاحتلال وتحديداً في سجن جلبوع.

3- كذلك هدفت هذه الدراسة إلى معرفة الفروق بين مستويات الانتماء عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع .

4- كذلك هدفت هذه الدراسة إلى معرفة دور متغيري سنوات الإنتماء والمؤهل العلمي , على مستويات الإنتماء التنظيمي عند أعضاء حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع .

أهمية الدراسة :

1- تأتي أهمية هذه الدراسة من طبيعة الموضوع الذي تدرسه وهو الإنتماء.

2- كما تنبع أهمية الدراسة من كونها تفحص في فئة قلّما تم البحث فيها وهي فئة الأسرى في سجون الإحتلال الإسرائيلي.

حدود الدراسة :

1- الحد الزماني: تم تحديد هذه الدراسة في الفترة ما بين 15أيلول/سبتمبر 2019 و12كانونالأول/ديسمبر2019..

2- الحد البشري : أجريت الدراسة على عينة من حركة فتح وحركة حماس والجبهة الشعبية  الأسرى في سجن جلبوع ..

3- الحد المكاني : اجريت الدراسة في قسم 1 وهو أحد أقسام جلبوع  الذي يضم اسرى فتح و الجبهة الشعبية  ,وهوقسم(3) الذي يضم اسرى حماس؟

4- حدود أداة الدراسة : تم تحديدها بأربعة أبعاد وهي:

  • الإنتماء للتنظيم
  • برامج وسياسات
  • الإنتماء للأعضاء
  • الإنتماء للقادة

مصطلحات الدراسة :

1- الانتماء التنظيمي: Allegiance Organizational

الحالة التي يعبر فيها الفرد عن التزامه وإخلاصه لأهداف ومبادئ المنظمة وعن انضباطه للوائحها, ويظهر فيها إيمانه, واستعداده  ا للتضحية , ويسعى دوماً للارتباط بها والدفاع عنها ويبذل أقصى جهوده للمحافظة عليها.

ويقصد به في هذه الدراسة الدرجه التي تحدد على أداة الانتماء التنظيمي عند أعضاء التنظيمات  فتح  وحماس والجبهة الشعبية الأسرى في سجن جلبوع .

2- حركة فتح : FATEH Movement

حركة  مقاومة سياسية فلسطينية تأسست في اواخر الخمسينات كرداً على نكبة الشعب الفلسطيني عام 1948.وعندما احتلت القوات الصهيونية ارض فلسطين وشردت مئات الالاف من شعبها الذين اصبحوا لاجئين بالملايين في دول اخرى,واسمها حركة التحرير الفلسطيني ,واختصارها في كلمة (فتح),وقد انطلقت علنياُ عام 1965 لتعلن الثورة المسلحة على الاحتلال , بهدف رئيسي هو تحرير فلسطين وعودة اللاجئين,وفتح تتزعم التيار الوطني في فلسطين   .

3- حركة حماس HAMAS Movement

حركة سياسية فلسطينية تأسست عام 1987 . إبانة انتفاضة  الحجارة للشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الإسرائيلي وإجراءاته القمعية في هذه الانتفاضة, واسمها حركة المقاومة الإسلامية , اختصارها (حماس) . وأحد أهدافها الرئيسية هو تحرير فلسطين من الاحتلال الإسرائيلي تحت شعار الإسلام هو الحل , وقد أعلنت المقاومه العسكرية أسلوباً لها عند الإعلان عن انطلاقها .

4 – الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين: Palestine Lebaration Popular Front(P.L.A.F)

تنظيم سياسي فلسطيني اعلن عن انطلاقته في 11/12/1967 كرد على جريمة (نكسة )الجيوش العربية في حرب حزيران 1967مع اسرائيل ,وهي امتداد لحركة القوميين العرب التي تشكلت في الخمسينيات من القرن العشرين كرد على نكبة الشعب الفلسطيني عام 1948, اهم اهدافها تحرير فلسطين بأسلوب المقاومة المسلحة وتسترشد بالمنهج المادي الجدلي(الماركسي)في قراءة وتحليل المواقع,والجبهة الشعبة تتزعم التيار اليساري في فلسطين.

5- سجن جلبوع:Jalboa Prison

هو أحد  السجون الاسرائيلية المقام على أرض بيسان في فلسطين المحتلة عام 1948على يد القوات الصهيونية التي اقامت كياناً لها اسمته دولة اسرائيل ,ويقبع في السجن مجموعة من الاسرى الفلسطينيين المعتقلين على خلفية مقاومة الاحتلال الاسرائيلي.

الإطار النظري:

لا جماعة بدون فرد، والعكس صحيح :

فسر ابن خلدون نشوء الجماعة فقال: إن الإنسان اجتماعي بطبيعته , وأن بقاء واستمرار نوعه وتلبية حاجاته تحتم عليه حياة اجتماعية لا تتحقق إلا بالاجتماع .[4]

فالإنسان يعيش حياته كفرد مستقل له شخصيته الفريدة وخصائصه المميزه, وبحكم الطبيعة الإنسانية  فإن الفرد لا يستطيع أن يحيا بمفرده, بل لابد له من أن ينتمي إلى جماعة إنسانية يستطيع عن طريقها إشباع حاجاته وتحقيق ذاته في إطار حقوق وحاجات له وعليه , يؤثر ويتأثر فيها ومنها وفي المجتمع الذي يعيش فيه.[5]

الجماعة في علم الاجتماع تعني : وجود شخصية أو أكثر في عملية تفاعل على مدى زمني ينظرون إلى أنفسهم بوصفهم وحده اجتماعية معينه.[6]

والجماعة نسق مستمر وله بناء بجمع أعضاؤها معايير وقيم واتجاهات مشتركة يشعرون بالانتماء وعضوية الجماعه .[7]

يقول الدكتور شوقي جواد في دراسته العوامل المؤثره في الفاعلية التنظيمية [8] أن الفرد هو الوحدة الأساسيه في المنظمه, وهو العنصر الإنتاجي لها إلى جانب كونه باحث الحياة , وهو المكون الأساسي للنسيج التفاعلي فيها, وبالتالي يقع عليه تسخير مهاراته للتكيف اتجاه طموحات التنظيم وقواعده وتعليماته وأنظمته.

إذن تشكل الجماعات أمر طبيعي فرضته الإنسانية على الفرد قال تعالى :” يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا” (الحجرات 13) . الإنسان كذلك لا يتصرف وكأنه يعيش في عالمه الخاص, فالسلوك الجمعي يمثل سلوك الأفراد تحت تأثير النزعات المشتركه , وتعتبر السلوك الجمعي من خصائص المجتمعات  الحديثة, ومن خصائصه العاطفة وعدم العقلانيه, وانتماء الفرد عند وعي أو بدونه للجماعة [9]

تطور كافة الجماعات طريقة للتعايش مع القوانين والمعتقدات المميزه ومع المعايير لكي تتناسب مع الاحتياجات التي تملي عليها التكيف مع هذه العوامل لتؤلف ذاكرتها الجمعيه , ومن بين هذه العناصر المكونه للذاكرة العداوة التي يبديها أفراد الجماعه تجاه الجماعات الأخرى وهو ما يساعد في ترسيخ الإحساس بالانتماء [10]

تكمن أهمية الجماعة بالنسبة للفرد كونها تلبي جوانب كثيرة من حاجاته المتعددة , فالفرد لا يستطيع الوصول إلى المركز المرموق الذي اختصته به الطبيعة إلا إذا كان وسط مجتمع ,” والمهارات والصفات التي ترسم معالم شخصيته هي مميزات لا تبين الا نتيجة الاحتلال والتعايش مع أناس آخرين …, وهذا الارتباط توثيق  بالمجتمع الإنساني بدوره  يثير في الإنسان سلسلة متتالية من الحاجات الأخرى التي تثير حاجات غيرها.[11]

في نظريته لتحقيق الذات أعد (ماسلو) هرمه للحاجات الإنسانية، الذي بدأه بالحاجات الجسدية صعوداً لحاجات الأمانة , ثم حاجات الانتماء والحب ثم حاجات التقدير وصولاً لحاجات تقدير الذات في قمة الهرم , ويقول ماسلو عن حاجات الانتماء يصبح الفرد أشد رغبه للانتماء لجماعة , وتكوين علاقات ألفه مع الآخرين .[12]

ونتيجة للأدوار العامة التي يقوم فيها الفرد في إطار الجماعة فإنه يشعر بالإنتاج والإنجاز والإنماء ويشعر بالرضا والولاء , والناس عاده ينظرون إلى الجماعات الجماعية بشيء من التعاطف ويسقطون عليها معاني الحب والألفة والصداقة والشرف والفضيلة.[13]

ويطلق على الجماعة التي تتصف علاقات أفرادها بالجمعية (بالجماعة الأولية) ومنها يذوب الفرد في الكل ويصبح التعبير المشترك (نحن) , وهي أولى الجماعات التي ينتمي لها الفرد كأسره والعائلة والأصدقاء والجيران , ولكن عند الأسره والعائلة, فالجماعات الأولية تنحل تدريجياً في المجتمعات الحديثة ذات الحراك العالي , أما( الجماعات الثانوية ) فيندرج تحتها التنظيمات والمؤسسات الرسمية  التي من أهم خصائصها البناء الرسمي الذي يحدد المسؤوليات في اطار بيروقراطي . أما (الجماعات الرجعية ). والتي قد تكون إطاراً فكرياً أو عقيدياً أو فنياً , فإنه إلى جانب تأثير الجماعات الأولية والثانوية فإنها تؤثر في سلوك الفرد قيمياً, وقد تكون لها نوع من الشعارات والرموز سواءاً في الملبس أو المظهر أو حتى الحديث على انتماء الشخص لهذه الجماعة .[14]

وعليه , يمكن القول : انه لا جماعة بدون فرد لديه انتماء ويشعر بالحب والألفة والولاء لجماعته ولأفرادها ولأفكارها وللقائمين عليها ولو بنسب ودرجات مختلفه, ولا فرد بدون جماعة يشعر بأنها توفر له حاجاته المتعددة والمتنوعة وتحقق له تطلباته المستقبليه ولو بحدها الأدنى ولديها أهداف مشتركة تجمع أفرادها .اذن :الافراد بدون جماعة,ولا جماعة بدون فرد.

ما بين الانتماء والولاء :

إن الانتماء هو عبارة عن الانتساب أو الاشتراك في : ضمن جماعة , أي أن يكون الشخص الواحد ضمن الكل سواءاً بإرادته ( انتماء طوعي للمؤسسات والجماعات , والتنظيمات ,…) أو بدون إرادته (انتماء جبري للأسرة والعائلة والقبيلة والبلدة ,..) [15]

ويعرف الولاء بأنه النصرة والاقتراب , يشار إلى الانتماء كمعطى مادي اجتماعي , بينما الولاء مدلول معنوي ) ويلحق بها كتعبير عملي منها الانضباط  للتنظيم , واللوائح , والالتزام بالإيمان المطلق بالقضية والأهداف وتحمل تبعات ذلك .[16]

أما الولاء في الإسلام فهو حب الله ورسوله والمؤمنين والانتماء إليهم ومناصرتهم والبراء من كل ما يعاديهم , قال تعالى: “والمؤمنون والمؤمنات بعضهم أولياء بعض ” (التوبه :7 )

ومن مظاهر الولاء للمؤمنين :[17]

1- نصرة المسلمين ومعاونتهم بالنفس والمال واللسان فيما يحتاجون إليه في يدنهم ودنياهم .

2- التألم لألمهم والسرور لسرورهم ,قال صلى الله عليه وسلم:(مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى )[18]

3- النصح لهم ومحبة الخير لهم وعدم غشهم وخديعتهم ودفع السوء عنهم.

4- احترامهم وتوقيرهم وعدم نسيتهم وذكر عيوبهم .

5- زيارتهم ومحبة الالتقاء بهم والاجتماع بهم واحترام حقوقهم .

والولاء معنى روحي قلبي بالحب والتعاطف والرحمة ومعنى حياتي عملي بالمؤازرة والنصرة والمعرفة , والنصرة في الحق الامانة عليه, وفي الباطل :الردع عنه, ولذلك ورد في الحديث عن الظالم (تأخذ قوة يديه) .. فعقد الولاء عقد ديني لا عنصري يوحد ربط الولاء بالمبدأ فإذا خالف الأشخاص هذا المبدأ كان أعظم الولاء في منعهم وردعهم وليس تأييدهم ومجاراتهم. [19]

ان من آثار عقيدة الولاء والبراء في الفرد والجماعة (الامة) تميز المؤمن بإيمانه وسلوكه ,وتقوية روابط التماسك والإخاء بين افراد الامة ,والمحافظة على هوية الامة (الجماعة),فهي كالسياج الذي يحمي هوية الامة الدينية والثقافية والسياسية من التحلل والذوبان في المجتمعات الاخرى.[20]

إن الانتماء والانضباط والالتزام قيم ضرورية في أي تنظيم سياسي أو ديني أو مجتمعي , فالإيمان بفكره يعني الدفاع عنها ونشرها والتنظير لها, ويعني أيضاً الالتزام بمجموعة من التعليمات والأوامر والتسلسل القيادي في مقابل أن أبواب التنظيم مفتوحة بين الأعضاء والقيادة من آليات التفاعل الديمقراطي في اطار الحقوق والواجبات المنصوص عليها في اللوائح التي تعطي حق التساؤل والنقد والاقتراع  والمراجعة والمشاركة في القرار , وهو ما يختلف كلياً عن السمع والطاعة المطلقة التي اعتبرت أساساً في بعض الجماعات والتنظيمات كسيف مسلط من القائد على أعضائه لتصبح من متطلبات الانتماء هنا . تقديس القائد التنظيم والعزلة ورفض الآخر . فمن ليس معنا فهو ضدنا إلى أن يلتزم بما نلتزم .[21]

وفي إطار آخر ,يشار إلى الولاء المهني بأنه الحالة التي يتمثل الفرد فيها بقيم المنظمة وأهدافها ويرغب في المحافظة على عضويته فيها .[22]

والولاء المهني صفة جماعية كما أنه صفة فردية على حد سواء , وهو ظاهرة نسبية كغيرها من المظاهر التي تخضع للملاحظة المباشرة , والتي تأتي من داخل الفرد ويمكن الإحساس به من خلال آثاره ونتائجه .[23]

((موريس وسيرمان أشار إلى أن الولاء هو موقف الفرد اتجاه منظمته وحدد مجموعة من الصفات التي يتمتع بها الفرد المنتمي للمؤسسة وهي تتطابق مع أهداف المنظمة وقيمها وارتباط عال وفعال في العمل والإخلاص للمنظمة))[24] ما يشير إلى تعدد أبعاد الولاء والانتماء .

ويعد موضوع الانتماء التنظيمي المفتاح الأساسي المهم لتفحص مدى انسجام أفراد التنظيم مع بعضهم , ومدى الانسجام بين الأفراد ومنظماتهم أيضاً, فالأفراد ذو الإنتماء المرتفع تجاه منظماتهم من الذين لديهم الاستعدادات الكافيه لأن يكرسوا مزيداً من الجهد الثقافي في أعمالهم ويسعوا بصوره دائمة للمحافظة على استمرار ارتباطهم وانتمائهم لمنظمتهم.[25]

إذن يمكن القول : الولاء والانتماء مفهومان يرتبطان يبعضهما البعض , ويشير أحدهما إلى الآخر , فلا ولاء دون انتماء والعكس صحيح , وهما يشيران إلى الحالة التي يعبر فيها الفرد عن التزامه وإخلاصه الأهداف وقيم الجماعة التي ينتمي إليها ويسعى دوماً على الإرتباط بها والدفاع عنها .

تعدد الولاءات وتصارع الانتماءات:

أصبح من الواضح أن الولاء والانتماء درجات ففي المقابل أن الإنسان منتم التنظيم سياسي هو أيضاً منتم  لأسرته وأيضاً منتم لنادٍ رياضي ثقافي وأيضاً منتم بجماعه.

الأصدقاء و فوق كل ذلك فإن انتمائه الأكبر لبلده أمته يعني أن الولاء الأول وذا النسبة الأكبر للانتماء الأعم. [26]

ومن حيث هو انتماء حسي مادي يعبر عنه بالانخراط في فعاليات ونشاطات المجموع أو شعوري فيما يعبر عنه بالتعبئة  والدعاية أو المديح أو الابراز أو الدفاع عن الجماعة , وهو انتماء متعدد قد ينمو ويطرب وقد يصفق ويتشتت.[27]

وفي الحياة الحديثة تختلف أسس التنظيم , فالفرد يمكن أن يكو عضواً في العديد من الحلقات الاجتماعية كل منها يغبط  جزءاً من شخصه, فتعدد الولاءات وأوجه الشخصية تزيد من وعي الفرد يوجد بدائل متعددة للتفاعل, بدلا من الاقتصار على الانتماء إلى جماعة واحده. [28]

وقد تتصارع الانتماءات فتطغى إحداها على الأخرى مثل الانتماء  المناطقي أو الطائفي أو الجزئي أو الانتماءات ما فوق الوطنية ( العولمة أو الإنسانية ) .[29]

وفي عصر المعلوماتية الذي نعيش فيه , وفي ظل انتشار الانترنت وتوقف المعلومات يتأثر الانتماء وقد يزيد إذ يرى الفرد ما يبرر ايديولوجيته ويدعم الأفكار التي يتبناها, وقد يضعف أن رأى عكس ذلك وقد ينقلب على كل أفكاره ويتحول من اتجاه لاتجاه آخر فينهي  انتماءه لتلك الجماعه لصالح الجماعه الأخرى التى رأى فيها نفسه أكثر .

فالتقدم العلمي والتكنولوجي في مجال الاتصالات اذاب الحواجز المادية والنفسية بين الامم والشعوب معلناً بدء عصر العولمة ,وهو كما يقول نشأت الاقطش :”عصر اللاحواجز بين الثقافات ,الشيء الذي جعل من الشعوب الفقيرة تقلد الشعوب الاوفر حظا ,وهذا قانون الحضارة الضعفاء يقلدون الاقوياء”[30]

كما ويمتاز الانترنت عن غيره من وسائل التواصل والإعلام لخصائص “السرعة والانتشار وشمولية الجمهور المستهدف,وغياب القوانين وسهولة النشر الفردي “التي جعلت منه ميدانا مناسبا لمعارف تفضيل جماعة على اخرى وتخوينها وإخراجها من الملة “.او العكس تقديسها والدعوة للانتماء لها والبراءة من غيرها .[31]

في إشارته للمجتمع الأبوي قاصداً المجتمع العربي دون النزعة التسلطية,يقول هشام شرابي[32] “في اطار التقاليد الاجتماعية فإن سلطة الآباء وشيخ القبيلة والزعيم الديني< وليس الأمة أو الطبقة هي التي تحدد وجهة ولاء الفرد وموضوعه , وتعمل هذه التقاليد على تقوية كلا الولاء الشخصي والتبعية ان يتربى الفرد عليها في إطار العائلة وتعزيزها في الإطار الكلي للمجتمع “. وبمعنى فإن الولاء لسلطة الأب والعائلة في المجتمع العربي يطغى على الولاء للامه ويصبح انتماء الفرد لمجتمعه وولائه لدولته أو لحزبه بانتمائه للعائلة وولاءه لزعيمها وتطغى المصلحة الشخصيه على مصلحة الحزب ويصبح انتماءه وولائه مرتباً بدرجات متفاوتة أساسها الانتماء للعائلة كنقطة انطلاق لباقي الانتماءات والولاءات .

إذن يمكن القول : الانتماءات والولاءات تتعدد وتختلف درجاتها لدى الفرد وهي قد تتصارع ايضاً ويطغى أحدها على الأخر , وهي قد تضعف وتختفي , وقد تنمو ويزداد عددها.

مما سبق في الاطار النظري يمكن ان نلخص بعض النقاط:

1- تعتبر تشكيل الجماعات أمر طبيعي, فرضية الطبيعة الإنسانية على الفرد , وينقاد الفرد عن وعي (طوعياً) , أو بدون وعي أو (قسرياً أو فطرياً للجماعة (.

2- لا جماعة بدون فرد لديه انتماء وولاء للجماعة ولأفرادها ولأفكارها ولا فرد بون جماعة لديها ما يلبي الحاجات المتنوعة لأفرادها, ولديها الأهداف المشتركة التي تجمعهم في إطار الجماعة.

3- الولاء والانتماء مفهومان يرتبطان ببعضهما البعض , ويشير أحدهما إلي الآخر , والاثنان يشيران إلى الحالة التي يعبر فيها الفرد عن التزامه وإخلاصه لأهداف وقيم الجماعة التي ينتمي إليها ويسعى دوماً على الارتباط بها والدفاع عنها.

4- الانتماءات والولاءات تتعدد وتتنوع , وتختلف درجاتها لدى الفرد ,وهي قد تتصارع ويطغى احداها على الاخرى ,وهي قد تضعف وتختفي ,وقد  تنمو ويزداد عددها.

5- الولاء والانتماء له مستويات, تنخفض وترتفع درجاتها حسب الاولويات  والأشخاص ذو الانتماء المرتفع هم الذين لديهم ايمان عالٍ , واستعداد دائم للتضحية , ويبذلون أقصى جهودهم للمحافظة على الجماعة أو المنظمة التي ينتمون لها.

6- تفرض التنشئة الاجتماعية, والمجتمع وتقاليده ,والبيئة التي ينمو فيها افكار الفرد ,الانتماء الاساسي الذي ينطلق منه الى باقي الانتماءات والولاءات .

7- التعبئة الفكرية التنظيمية,وتأثيرات العولمة والمعلوماتية الالكترونية قد تفرض نفسها على فهم الفرد لمفهوم الانتماء العالي الذي قد يشبه على شكل طاعة مطلقة وتقديس للجماعة ورموزها وقادتها.

الدراسات السابقة:

  1. في مراجعتها للدراسات السابقة , راجعت رنا سلعوس عشرة دراسات اجنبية وعربية,و تناولت عدة مواضيع لها علاقة بالولاء.

وعلى وجه الخصوص الولاء المهني ,وما يرتبط بها كالالتزام والرضا والانتماء[33].وتلخيصها كالتالي:

  • أن الرضا يحدد شكل الانتماء .
  • هنالك علاقة مباشرة بين انتماء المدرس واعتقاده واعتزازه بأنه جزء من مدرسته.
  • درجة الالتزام اللتنظيمي للمعلم في المدرسة والمهنة وتقع مع فروق تعزى لتغير الجنس والخبرة .
  • مستوى الانتماء لدى اعضاء وهيئات اللتدريس في الجامعة الفلسطينية مرتفع بينما نسبة الرضا متوسطة.
  • نتائج احدى الدراسات اشارت لعلاقة سلبية بين ولاء المعلم والخضوع لمدير المدرسة .
  • نتائج احدى الدراسات اشارت لعلاقة ايجابية بين الرضا والولاء التنظيمي .
  1. اما دراسة رنا سلعوس الثانية فتناولت فيها ايضاً عشرة دراسات عربية وأجنبية[34]. نلخص اهم نتائجها بما يناسب بحثنا كالتالي:
  • وجود فروق في درجة الالتزام التنظيمي تعزى لمتغير الخبرة والجنس عن المعلمين نحو المدرسة .
  • درجة الولاء التنظيمي لدى معلمات المرحلة الاساسية في المدارس الحكومية في نابلس كبيرة جداً,وعدم وجود فروق في درجة الولاء تعزى لمكان العمل والمؤهل ومكان السكن وسنوات الخبرة ومعدل الدخل .
  • وجود علاقة ايجابية بين الرضا الوظيفي والولاء التنظيمي.
  • وجود علاقة ايجابية بين ولاء المعلم وتأثير التسلسل الهرمي والاستقلال.
  1. في دراسة رنا سلعوس الاولى ,والتي درست مستوى الولاء المهني عند المشرفين الاكاديمين في جامعة القدس المفتوحة [35].

اشارت نتائج دراستها الى أن مستوى الولاء عند اعضاء المشرفين مرتفع ,وان هناك فروق في مستوى الولاء يعزى لمتغير الوضع الوظيفي لصالح المشرف المتفرغ, ولا فروق في مستوى الولاء يعزى لمتغيرات الخبرة وعدد سنواتها والبرامج والمؤهل العلمي والعمر .

  1. في الدراسة الثانية لرنا سلعوس والتي درست اللعلاقة بين السمات الشخصية والانتماء التنظيمي عند معلمي المدارس الخاصة في مدينة نابلس .[36]

اشارت النتائج الى عدم وجود فروق في مستوى الانتماء التنظيمي عند معلمي ومعلمات المدارس الخاصة تعزى لمتغيرات الخبرة والتخصص والعمر في حين وجدت فروق تعزى لمتغيرات الجنس والمؤهل العلمي .

  1. في دراسة بكر ابو بكر (الهوية الوطنية من التطور الى التمكن )[37]:رأى ابو بكر باستنتاجاته أن الانتماءات قد تتصارع وتغطي احداها على الاخرى ما يؤثر في الهوية التي قد تتلاشى طوعياً او إجبارياً- ذاكراً امثلة من التاريخ- ورأى ايضاً انه يتفاعل الفرد مع بيئته تتعدد احتياجاته وتصبح متعددة وتتغير اولوياته ,ويصبح والولاء والانتماء في مستويات ودرجات قد ترتفع وقد تنخفض.

منهجية الدراسة وإجراءاتها:

1-منهج الدراسة:

استخدم الباحثون المنهج الوصفي التحليلي ,حيث انه يلائم طبيعة هذه الدراسة وأهدافها ,فهذا المنهج يصف الوضع الحالي للظواهر ويحللها ويفسرها.

2-مجتمع وعينة الدراسة :

اولا عند دراسة مستوى الانتماء عند اسرى حركة فتح :

اختار الباحث عينة عشوائية طبقية من مجتمع الدراسة وهي اعضاء حركة فتح الموجودين في قسم (1)في سجن جلبوع ,وقام بالتالي :

  • حدد طبقتين في هذا المجتمع المكون من 69اسير:
  • اسرى ممن قضوا 5سنوات في السجن فأكثر ,وكان عددهم34اسير.
  • اسرى ممن قضوا أقل من5سنوات في السجن,وكان عددهم35اسير.

 

  • حدد الباحث حجم العينة التي يريدها وهي30% من المجتمع الاصلي (ومن كل طبقة ),وكانت النتيجة التقريبية:
  • 10اسرى ممن قضى 5سنوات فأكثر.
  • 11اسير ممن قضى اقل من 5سنوات في السجن.
  • حدد الباحث فرضية العينة وكالتالي:

3≈  34/10          ,35/10≈3    وكانت الفرضية 3 في كلا الطبقتين

  • وضع الباحث الارقام من(1-10) وخلطها وسحب رقماً فكان الرقم(2)
  • اعتمد الباحث كشف اللجنة المالية- وهو كشف جاهز بأسماء الاسرى في القسم ,وكان مرتباً حسب غرفهم- ووضع الارقام على الاسماء المستهدفة(69اسم اسير) وبدء يختار بدءاً من رقم 2,ثم5, ثم8,وهكذا…(حيث الفرضية 3 كما اسلفنا)
  • فحص الباحث العينة ومتغيراتها فوجدها تمثل الى حد ما الفئات المطلوبة بشكل جيد,فقرر عدم توسيعها والاكتفاء فقط بنسبة %30من العينة.
  • وزعت الاستبيانات على العينة المستهدفة,وبعد استرجاعها وتدقيقها تم استبعاد واحدة منها ليصبح العدد عشرون (10لكل طبقة).

وفيما يلي عرض لخصائص افراد العينة حسب متغيراتها المستقلة:

جدول رقم 1توزيع افراد عينة الدراسة اسرى فتح حسب متغيراتها المستقلة :

المتغير فئات المتغير التكرار النسبة المؤية
سنوات الانتماء ‌أ                      اقل من 10 سنوات.

‌ب                 10 سنوات فأكثر

10

10

 

50%

50%

  المجموع 20 100%
المؤهل العلمي ‌أ)                   توجيهي فأكثر

‌ب)              بكالوريوس فأكثر

 

10

10

 

50%

50%

 

  المجموع 20 100%
العمر ‌أ)                   أكثر 35سنة.

‌ب)      اكثر25 –اقل من35.

‌ج)                -25أقل 25.

9

1

10

45%

5%

50%

ا المجموع 20 100%
تاريخ الاعتقال ‌أ)                   أقل2010

‌ب)              2010 فأكثر

 

8

12

40%

60%

  المجموع 20 100%
الحكم ‌أ)                   15سنة فأكثر

‌ب)              أقل من 15سنة

 

9

11

 

45%

55%

 

  المجموع 20 100%

 

ثانياً عند دراسة مستوى الانتماء عند اسرى حركة حماس:

اختار الباحث عينة عشوائية منتظمة من مجتمع الدراسة المتاح وهو اعضاء حركة حماس الموجودين في قسم (3)في سجن جلبوع وعددهم (65)اسيراً:

  • حدد الباحث العينة التي يريدها وهي 30% من المجتمع الاصلي, وكانت النتيجة 19اسيراً .
  • فحص الباحث العينة ومتغيراتها فوجدها تمثل الى حد ما الفئات المطلوبة .
  • وزعت الاستبيانات على العينة المستهدفة,وبعد استرجاعها وتدقيقها تم استبعاد اثنتين ليصبح العدد(17).
  • تم اضافة درجة استجابة سادسة وهي (لم يجاوب ),حيث تم ملاحظة أن هناك من افراد العينة من رفض الاجابة على بعض الاسئلة .

وفيما يلي عرض لخصائص افراد العينة حسب متغيراتها المستقلة:

جدول رقم (2 )توزيع افراد عينة الدراسة اسرى حماس حسب متغيراتها المستقلة:

المتغير فئات المتغير التكرار النسبة المؤية
سنوات الانتماء أ(اقل من 10 سنوات.

ب10 (سنوات فأكثر.

5

12

29.4%

70.6%

  المجموع 17 100%
المؤهل العلمي أ)توجيهي فأقل.

ب)بكالوريوس فأكثر

 

4

13

 

23.5%

76.5%

 

  المجموع 17 100%
العمر أ)اكثر من35 سنة.

ب)اكثرمن25 –35.

ج) 25 فأقل.

9

6

2

53%

35%

12%

  المجموع 17 100%
تاريخ الاعتقال أ)اقل من2010

ب) 2010فأكثر

8

9

47%

53%

  المجموع 17 100%
الحكم أ) 15سنة فأكثر

ب)فأقل من 15سنة

 

10

7

59%

41%

 

  المجموع 17 100%

ثالثاً عند دراسة مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية:

  • تكون مجتمع الدراسة ,وهو اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع من 28 اسيراً موزعين على عدة اقسام في هذا السجن.
  • حدد الباحث عينة البحث ,في المجتمع المتاح له ,وهو احد اقسام هذا السجن قسم(1),والذي تكون من10 اسرى .
  • فحص الباحث العينة ومتغيراتها فوجدها تمثل الى حد ما الفئات المطلوبة .
  • وزعت الاستيبانات على العينة المستهدفة,وبعد استرجاعها وتدقيقها تم اعتمادها جميعها.

وفيما يلي عرض لخصائص افراد العينة حسب متغيراتها المستقلة:

جدول رقم( 3)توزيع افرادعينة الدراسة اسرى الجبهة الشعبية حسب متغيراتها المستقلة:

المتغير فئات المتغير التكرار النسبة المؤية
سنوات الانتماء ‌أ)                   اقل من 10 سنوات.

‌ب)              10 سنوات فأكثر.

5

5

50%

50%

  المجموع 10 100%
المؤهل العلمي أ)توجيهي فأقل.

ب)بكالوريوس فأكثر.

7

3

70%

30%

  المجموع 10 100%
العمر أ)اكثر من35 سنة.

ب)اكثرمن25 –اقل من35.

ج)25سنة فأقل.

2

4

4

20%

40%

40%

  المحموع 10 100%
تاريخ الاعتقال أ)اقل من2010

ب) 2010فأكثر

2

8

20%

80%

  المجموع 10 100%
الحكم أ) 15سنة فأكثر

ب)اقل من15سنة

2

8

20%

80%

  المجموع 10 100%

3- أداة الدراسة :

بالاستعانة بالأدب النظري والدراسات السابقة في هذا المجال,وبخاصة دراستي رنا سلعوس ,طور الباحثين اداة لقياس مستوى الانتماء على شكل استبانة  والتي اشتملت على 45 فقرة,ثم توزيعها على اربعة مجالات هي : الانتماء التنظيمي,والانتماء لبرامج الحركة وسياساتها,والانتماء للأعضاء, و الانتماء للقادة. وأعطى الباحث كل فقرة 5  درجات استجابة كبيرة جداً   كبيرة  ومتوسطة  وقليلة  وقليلة جداً

4- صدق الأداة وثباتها:

  • للتحقق من صدق محتوى الأداة عرض الباحث محتوى الأداة على ثلاثة من الاخوة حملة الماجستير لحذف او تعديل ما يناسب الموضوع,وبناءاً على آرائهم تم تعديل الاستبانة لتصبح بشكلها النهائي مكونة من40فقرة (عشرة فقرات لكل مجال من مجالاتها).
  • وللتأكد من ثبات الأداة تم إعادة الاختبار لنفس المجموعة التجريبية بعد فترة يومين من الاختبار الاول .

5- المعالجة الاحصائية:

بعد الانتهاء من عملية جمع البيانات,فرغت يدوياً,وتم معالجتها بأسلوب حسابي تقليدي ,وذلك لغياب القدرة على استخدام الحاسب الآلي (واستخدام برامج احصائية كالبرامج الاحصائية SPSS) بسبب ظروف وجود الباحثون الاسرى في السجن الذي يضع قيود كثيرة ويمنع كل اشكال وأدوات التعلم والتعليم وبكل مستوياته.

نتائج الدراسة ومناقشتها:

  • السؤال الاول:

ما مستوى الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح الاسرى في سجن جلبوع ؟

للإجابة على هذا السؤال قام الباحث باستخراج النسب المئوية عند كل فقرة من فقرات الاستبيانة,ومن اجل تفسير النتائج تم استخراج مقياس النسب التالي:

  • اقل من 50% :مستوى انتماء منخفض
  • 50%اقل من 70% :مستوى انتماء متوسط
  • 70% فأكثر : مستوى انتماء مرتفع

وعكس المقياس عند الفقرات السلبية ,وتم الاشارة لها بالاشارة(#), ولحساب المستوى امام كل فقرة ,تم جمع نسب درجتي الاستجابة الكبيرة جداً والكبيرة, اما الدرجة الكلية لكل مجال من المجالات الاربعة ,فقد تم حساب المتوسط الحسابي لمعرفة مستوى الانتماء في المجال.

جدول رقم (4)نتائج فقرات الانتماء للتنظيم عند اسرى فتح

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
1)                احدث اهلي وكل من حولي بأن تنظيمي عظيم جداً 65% متوسط
2)                اشعر دائماً بالانتماء والولاء الكبير نحو تنظيمي 90% مرتفع
3)                اتقبل أي تكليف من تنظيمي بدرجة رحابة صدر 70% مرتفع
4)                اشعر بفخر واعتزاز عندما اخبر الاخرين عن انتمائي لتنظيمي 90% مرتفع
5)                اشعر بأن تنظيمي لا زال يعبر عن افكاري وتطلعاتي 55% متوسط
6)                اهتم دائماً بمصير تنظيمي ومستقبله 85% مرتفع
7)                سأكون جزءاً من أي انتفاضة قادمة وتحت راية تنظيمي فقط 55% متوسط
8)                احب أن يعرف الجميع اني ابن التنظيم الذي انتمي له 85% مرتفع
9)                سأستمر في اداء دوري نحو تنظيمي على اكل وجه وحتى لو قطع راتبي 80% مرتفع
10)          اشعر بأن انتمائي لتنظيمي اقوى من انتمائي لمنطقتي 75% مرتفع
الدرجةالكلية 73% مرتفع
   

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم (4)نلاحظ أن:

مستوى الانتماء التنظيمي لدى اسرى حركة فتح, في مجال الانتماء للتنظيم كان:

  • مرتفعاً في الفقرات (10,9,8,6,4,3,2)
  • متوسطاً في الفقرات (7,5 ,1)

وبحساب المتوسطات الحسابية لدرجات الاستجابة ,واستخراج الدرجة الكلية في المجال تبين أن: مستوى الانتماء عند اعضاء حركة فتح الاسرى في سجن جلبوع كان مرتفعاً في مجال الانتماء للتنظيم.

أي أن اسرى فتح في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع باتجاه التنظيم (بشكل عام(.

جدول رقم (5)نتائج فقرات الانتماء للبرامج والسياسات اسرى فتح

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
11)          التزم ببرنامج تنظيمي السياسي حتى لو خالف قناعاتي الشخصية 40% منخفض
12)          اتابع نتائج اجتماعات وقرارات القيادة العليا والتزم بها دوماً 65% منخفض
13)          احزن لأني اشعر بأن تنظيمي تراجع في اهدافه التي انطلق لأجلها 100% # منخفض
14)          ابذل جهود كبيرة لإقناع الاخرين بالبرنامج السياسي لتنظيمي 40% منخفض
15)          اشعر بالفخر والاعتزاز عند الحديث عن المقاومة الشعبية السلمية كسياسة لتنظيمي 25% منخفض
16)          اشعر بارتياح بالتزام تنظيمي بخيار السلام فقط 15% منخفض
17)          سأستمر في الدفاع عن سياسة تنظيمي رغم انتقادات الاخرين لها 65% متوسط
18)          احرص على تطوير ذاتي حتى اظل قادراً على الدفاع عن تنظيمي وسياساته. 55% متوسط
19)          استخدام استراتيجيات قنوعة لإقناع الاخرين لسياسات تنظيمي 50% متوسط
20)          مستعد لبذل المال في سبيل تنفيذ سياسات وقرارات تنظيمي 50% متوسط
الدرجة الكلية 34.5% منخفض
   

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (5) نلاحظ أن مستوى الانتماء لدى اسرى فتح, في مجال الانتماء  للبرامج والسياسات كان :

  • منخفضا في الفقرات 🙂 (16,15,14, 13,11
  • متوسطا في الفقرات : (20,19,18,17, 12)

وباستخراج الدرجة الكلية للمجال  تبين أن :

مستوى الانتماء عند  اعضاء حركة فتح الاسرى  في سجن جلبوع كان منخفضاً في مجال الانتماء  للبرامج  والسياسات .

اي أن :

اسرى فتح في سجن جلبوع لديهم انتماء منخفض باتجاه البرامج والسياسات.

جدول رقم (6) فقرات مجال الانتماء للاعضاء عند اسرى فتح:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
21)          احرص على أن اشارك ابناء تنظيمي مناسباتهم. 90% مرتفع
22)          اتعامل مع زملائي في التنظيم بلطف واحترام واخوة ومحبة. 90% مرتفع
23)          احرص على التعامل مع زملائي في التنظيم بروح الفريق 90% مرتفع
24)          اشيد بكفاءة زملائي في التنظيم دائما . 70% مرتفع
25)          ابادر في المشاركة في حل المشكلات التي تحدث بين زملائي. 100% مرتفع
26)          اشعر بان جميع زملائي في الحركة اخوة   اصدقاء اعزاء 50% متوسط
27)          احرص على تكوين علاقات جيدة مع كل ابناء تنظيمي. 85% مرتفع
28)          اقف الى جانب زميلي في التنظيم اكثر من وقوفي مع ابن منطقتي المنتمي الى تنظيم اخر . 70% مرتفع
29)          ابادر لمساعدة زميلي في التنظيم ماديا عند حاجته دون طلب . 75% مرتفع
30)          اشعر أن ابن منطقتي اقرب لي من ابن تنظيمي . 50% # متوسط
الدرجة الكلية 77% مرتفع

 

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم 6)) نلاحظ أن مستوى الانتماء لدىاسرى حركة فتح في مجال الانتماء للأعضاء كان: متوسطاً في الفقرتين  26,30,ومرتفعاً في باقي الفقرات.

وباستخراج الدرجة الكلية للمجال  تبين أن :

مستوى الانتماء عند  اعضاء حركة فتح الاسرى  في سجن جلبوع كان مرتفعاً في مجال الانتماء  للأعضاء.

اي أن :

اسرى فتح في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع اتجاه الاعضاء.

جدول رقم (7) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى فتح:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
31)          احترم والتزام بكل قرارات القائد العام للتنظيم . 90% مرتفع
32)          اكن احترام كبير لكل اعضاء القيادة العليا لتنظيمي  دون استثناء. 50% متوسط
33)          اشعر أن خطاب القيادة العليا مجرد شعارات دون ممارسة على الارض 55% # منخفض
34)          احرص على علاقات جيدة مع القيادة العليا لتنظيمي و اتواصل معهم 50% متوسط
35)          ارى بابو مازن قائد حقيقي لشعب الفلسطيني 65% متوسط
36)          اوجه انتقادي لقادة التنظيم ضمن الاطار التنظيمي فقط 55% متوسط
37)          لا اسمح لأحد بالإساءة لقادة لتنظيمي. 55% متوسط
38)          يهتز انتمائي عندما ارى استغلال قادة الحركة لمناصبهم لصالح مصالحهم الذاتي . 70% # منخفض
39)          احرص على مشاهدة وسماع  كلمات القائد العام للتنظيم 55% متوسط
40)          اشعر بأن ابناء قادة التنظيم مميزون عن غيرهم 75% # منخفض
الدرجة الكلية 40.5% منخفض

 

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (7) نلاحظ أن :

مستوى الانتماء لدى اعضاء حركة فتح الاسرى في مجال الانتماء للقادة كان: مرتفعا في الفقرات31,وكان متوسطاً في الفقرات : 39,37,36,35,34,32,وكان منخفضاً في الفقرات: 40,38,33

وباستخراج الدرجة الكلية للمجال  تبين أن :

مستوى الانتماء عند  اعضاء حركة فتح الاسرى  في سجن جلبوع كان منخفضاً في مجال الانتماء  للقادة.

اي أن :

اسرى فتح في سجن جلبوع لديهم انتماء منخفض في اتجاه قادتهم .

جدول رقم (8)ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى فتح:

المجالات المتوسط الحسابي مستوى الانتماء
الانتماء للأعضاء %77 مرتفع
الانتماء للتنظيم %73 مرتفع
الانتماء للقاده %40.5 منخفض
الانتماء لبرامج الحركة وسياساتها %34.5 منخفض
الدرجة الكلية 56.25 متوسط

باستعراض بيانات الجدول السابق رقم (8 ) نلاحظ أن ترتيب المجالات للانتماء جاء كتالي :

في المرتبة الاولى جاء الانتماء للأعضاء  بمعدل (%77),ثم تلاه ثانياً مجال الانتماء للتنظيم بمعدل (%73),وجاء ثالثاً مجال الانتماء للقادة بمعدل (%40.5) ,وأخيرا في المرتبة الرابعة جاء الانتماء للبرامج والسياسات  بمعدل (%34.5).

كما نلاحظ أن الدرجة الكلية للانتماء عند اعضاء حركة فتح الاسرى في سجن جلبوع جاءت بمتوسط حسابي 56.25 % وهذه الدرجة تعبر عن مستوى انتماء متوسط . وهذا يعني أن: مستوى الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح الاسرى في سجن جلبوع هو متوسط.

أي أن :

اسرى فتح في سجن جلبوع لديهم مستوى انتماء تنظيمي متوسط.

  • السؤال الثاني:

ما مستوى الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة حماس  الاسرى في سجن جلبوع ؟

وقد استخدم الباحث نفس الاسلوب الذي استخدمه في الاجابة على السؤال الاول

جدول رقم (9) نتائج فقرات الانتماء للتنظيم عند اسرى حماس:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
1)                احدث اهلي وكل من حولي بأن تنظيمي عظيم جداً 58.8% متوسط
2)                اشعر دائماً بالانتماء والولاء الكبير نحو تنظيمي 82.4% مرتفع
3)                اتقبل أي تكليف من تنظيمي بدرجة رحابة صدر 59% متوسط
4)                اشعر بفخر واعتزاز عندما اخبر الاخرين عن انتمائي لتنظيمي 90% مرتفع
5)                اشعر بأن تنظيمي لا زال يعبر عن افكاري وتطلعاتي 88.2% مرتفع
6)                اهتم دائماً بمصير تنظيمي ومستقبله 94.1% مرتفع
7)                سأكون جزءاً من أي انتفاضة قادمة وتحت راية تنظيمي فقط 58.8% متوسط
8)                احب أن يعرف الجميع اني ابن التنظيم الذي انتمي له 58.8% متوسط
9)                سأستمر في اداء دوري نحو تنظيمي على اكل وجه وحتى لو قطع راتبي 70.7% مرتفع
10)          اشعر بأن انتمائي لتنظيمي اقوى من انتمائي لمنطقتي 82.4% مرتفع
الدرجةالكلية 74.1% مرتفع
   

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم (9)نلاحظ أن:

مستوى الانتماء التنظيمي لدى اعضاء حركة حماس الاسرى في سجن جلبوع في مجال الانتماء للحركة كان:

  • مرتفعاً في الفقرات (10,9,6,5,4,2)
  • متوسطاً في الفقرات (8,7,3,1)

وبقيت الدرجة الكلية: لمستوى الانتماء اعضاء حركة حماس الاسرى  في سجن جلبوع مرتفعاً باتجاه مجال الانتماء للتنظيم

أي أن:

اسرى حركة حماس في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع باتجاه التنظيم

جدول رقم (10)فقرات مجال الانتماء للسياسات والبرامج عند اسرى حماس :

 الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
11)          التزم ببرنامج تنظيمي السياسي حتى لو خالف قناعاتي الشخصية 64.6% متوسط
12)          اتابع نتائج اجتماعات وقرارات القيادة العليا والتزم بها دوماً 35.3% منخفض
13)          احزن لأني اشعر بأن تنظيمي تراجع في اهدافه التي انطلق لأجلها 47.9% # متوسط
14)          ابذل جهود كبيرة لإقناع الاخرين بالبرنامج السياسي لتنظيمي 35.3% منخفض
15)          اشعر بالفخر والاعتزاز عند الحديث عن المقاومة الشعبية السلمية كسياسة لتنظيمي 11% منخفض
16)          اشعر بارتياح بالتزام تنظيمي بخيار السلام فقط 5.9% منخفض
17)          سأستمر في الدفاع عن سياسة تنظيمي رغم انتقادات الاخرين لها 75.3% مرتفع
18)          احرص على تطوير ذاتي حتى اظل قادراً على الدفاع عن تنظيمي وسياساته. 90.4% مرتفع
19)          استخدام استراتيجيات قنوعة لإقناع الاخرين لسياسات تنظيمي 35% منخفض
20)          مستعد لبذل المال في سبيل تنفيذ سياسات وقرارات تنظيمي 64.6% متوسط
الدرجة الكلية 43.4 % منخفض
   

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (10) نلاحظ أن مستوى الانتماء لدى اعضاء حركة حماس الاسرى في مجال الانتماء لبرامج والسياسات كان :

  • مرتفعا في الفقرات : ((17 ,18
  • متوسطا في الفقرات : ( 20,13,11)
  • منخفضا في الفقرات : 19,16,15,14,12) )

وبينت الدرجة الكلية للمجال أن :

مستوى الانتماء عند  اعضاء حماس الاسرى  في سجن جلبوع كان منخفضاً في مجال الانتماء  للبرامج  والسياسات .

اي أن :

اسرى حماس  في سجن جلبوع لديهم انتماء منخفض باتجاه برامج الحركة وسياساتها .

جدول رقم (11)نتائج فقرات مجال الانتماء للاعضاء عند اسرى حماس:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
21)          احرص على أن اشارك ابناء تنظيمي مناسباتهم. 82.2% مرتفع
22)          اتعامل مع زملائي في التنظيم بلطف واحترام واخوة ومحبة. 100% مرتفع
23)          احرص على التعامل مع زملائي في التنظيم بروح الفريق 78.1% مرتفع
24)          اشيد بكفاءة زملائي في التنظيم دائما . 72.4% مرتفع
25)          ابادر في المشاركة في حل المشكلات التي تحدث بين زملائي. 64.7% متوسط
26)          اشعر بان جميع زملائي في الحركة اخوة   اصدقاء اعزاء 70.6% مرتفع
27)          احرص على تكوين علاقات جيدة مع كل ابناء تنظيمي. 82.3% مرتفع
28)          اقف الى جانب زميلي في التنظيم اكثر من وقوفي مع ابن منطقتي المنتمي الى تنظيم اخر . 88.2% مرتفع
29)          ابادر لمساعدة زميلي في التنظيم ماديا عند حاجته دون طلب . 64.6% متوسط
30)          اشعر أن ابن منطقتي اقرب لي من ابن تنظيمي . 64.7% # متوسط
الدرجة الكلية 78.8% مرتفع

 

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم 11)) نلاحظ أن:

مستوى الانتماء لدى اسرى حماس في مجال الانتماء للأعضاء كان:

  • مرتفعا في الفقرات : 28,27,26,24,23,22,21) )
  • متوسطا في الفقرات : ( 30,29,25)

وبينت الدرجة الكلية للمجال أن :

مستوى الانتماء عند  اعضاء حركة حماس الاسرى  في سجن جلبوع كان مرتفعاً في مجال الانتماء  للأعضاء.

اي أن :

اسرى حماس  في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع اتجاه الاعضاء.

جدول رقم (12) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى حماس:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
31)          احترم والتزام بكل قرارات القائد العام للتنظيم . 76.4% مرتفع
32)          اكن احترام كبير لكل اعضاء القيادة العليا لتنظيمي  دون استثناء. 88.3% مرتفع
33)          اشعر أن خطاب القيادة العليا مجرد شعارات دون ممارسة على الارض 53% # متوسط
34)          احرص على علاقات جيدة مع القيادة العليا لتنظيمي و اتواصل معهم 23.5% منخفض
35)          ارى بابو مازن قائد حقيقي لشعب الفلسطيني
36)          اوجه انتقادي لقادة التنظيم ضمن الاطار التنظيمي فقط 53% متوسط
37)          لا اسمح لأحد بالإساءة لقادة لتنظيمي. 70.5% مرتفع
38)          يهتز انتمائي عندما ارى استغلال قادة الحركة لمناصبهم لصالح مصالحهم الذاتي . 29.4%# منخفض
39)          احرص على مشاهدة وسماع  كلمات القائد العام للتنظيم 75% مرتفع
40)          اشعر بأن ابناء قادة التنظيم مميزون عن غيرهم 11.8# منخفض
الدرجة الكلية 49% منخفض

 

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (12) نلاحظ أن :

مستوى الانتماء لدى اعضاء حركة حماس الاسرى في مجال الانتماء للقادة كان :

  • مرتفعا في الفقرات : ((37,32,31
  • متوسطا في الفقرات : ( 36,33)
  • منخفضا في الفقرات :40,38,35,34) )
  • اما الفقرة (35) لم يتم حسابها في الدرجة الكلية التي بينت: أن مستوى الانتماء عند اعضاء حركة حماس في سجن جلبوع كان متوسطاً في مجال الانتماء للقادة

اي أن :

اسرى حماس في سجن جلبوع لديهم انتماء متوسط في اتجاه قادتهم .

جدول رقم( 13) ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى حماس:

المجالات المتوسط الحسابي مستوى الانتماء
الانتماء للأعضاء 78.8 مرتفع
الانتماء للتنظيم 74.1 مرتفع
الانتماء للقاده 49 منخفض
الانتماء لبرامج الحركة وسياساتها 43.4 منخفض
الدرجة الكلية 61.3 متوسط

باستعراض بيانات الجدول السابق رقم( 13 )نلاحظ أن ترتيب المجالات للانتماء جاء كتالي :

في المرتبة الاولى– جاء الانتماء للأعضاء  بمعدل (%78.8),ثم جاء

ثانياً الانتماء للحركة  بمعدل (%74.1),وجاء

في المرتبة الثالثة – جاء الانتماء للقادة بمعدل (%49) ,وجاء

في المرتبة الرابعة– جاء الانتماء لبرامج الحركة وسياساتها  بمعدل (%43.4).

كما نلاحظ أن: الدرجة الكلية للانتماء عند اعضاء حركة حماس الاسرى في سجن كانت بمعدل 61.3 % وهذه الدرجة تعبر عن مستوى انتماء متوسط.

اي أن :

اسرى حماس في سجن جلبوع لديهم  انتماء متوسط.

  • السؤال الثالث:

ما مستوى الانتماء التنظيمي عند اعضاء الجبهة الشعبية  الاسرى في سجن جلبوع ؟

وقد استخدم الباحث نفس الاسلوب الذي استخدمه في الاجابة على السؤالين السابقين الاول والثاني.

جدول رقم (14)نتائج فقرات مجال الانتماء لاللتنظيم عند اسرى الجبهة الشعبية:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
1)                احدث اهلي وكل من حولي بأن تنظيمي عظيم جداً 90% مرتفع
2)                اشعر دائماً بالانتماء والولاء الكبير نحو تنظيمي 100% مرتفع
3)                اتقبل أي تكليف من تنظيمي بدرجة رحابة صدر 80% مرتفع
4)                اشعر بفخر واعتزاز عندما اخبر الاخرين عن انتمائي لتنظيمي 90% مرتفع
5)                اشعر بأن تنظيمي لا زال يعبر عن افكاري وتطلعاتي 100% مرتفع
6)                اهتم دائماً بمصير تنظيمي ومستقبله 100% مرتفع
7)                سأكون جزءاً من أي انتفاضة قادمة وتحت راية تنظيمي فقط 90% مرتفع
8)                احب أن يعرف الجميع اني ابن التنظيم الذي انتمي له 70% مرتفع
9)                سأستمر في اداء دوري نحو تنظيمي على اكل وجه وحتى لو قطع راتبي 100% مرتفع
10)          اشعر بأن انتمائي لتنظيمي اقوى من انتمائي لمنطقتي 100% مرتفع
الدرجةالكلية 92% مرتفع
   

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم (14)نلاحظ أن:

مستوى الانتماء التنظيمي لدى اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع في مجال الانتماء للتنظيم كان مرتفعاً في كل الفقرات. وباستخراج الدرجة الكلية  تبين أن : مستوى الانتماء عند اعضاء الجبهة الاسرى في سجن جلبوع كان مرتفعاً في مجال الانتماء للتنظيم.

أي أن:

اسرى الجبهة الشعبية في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع باتجاه التنظيم.

جدول رقم (15) نتائج فقرات مجال الانتماء للبرامج والسياسات عند اسرى الجبهة:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
11)          التزم ببرنامج تنظيمي السياسي حتى لو خالف قناعاتي الشخصية 80% مرتفع
12)          اتابع نتائج اجتماعات وقرارات القيادة العليا والتزم بها دوماً 50% متوسط
13)          احزن لأني اشعر بأن تنظيمي تراجع في اهدافه التي انطلق لأجلها 80% مرتفع
14)          ابذل جهود كبيرة لإقناع الاخرين بالبرنامج السياسي لتنظيمي 50% متوسط
15)          اشعر بالفخر والاعتزاز عند الحديث عن المقاومة الشعبية السلمية كسياسة لتنظيمي 20% منخفض
16)          اشعر بارتياح بالتزام تنظيمي بخيار السلام فقط 0 منخفض
17)          سأستمر في الدفاع عن سياسة تنظيمي رغم انتقادات الاخرين لها 90% مرتفع
18)          احرص على تطوير ذاتي حتى اظل قادراً على الدفاع عن تنظيمي وسياساته. 90% مرتفع
19)          استخدام استراتيجيات قنوعة لإقناع الاخرين لسياسات تنظيمي 50% متوسط
20)          مستعد لبذل المال في سبيل تنفيذ سياسات وقرارات تنظيمي 90% مرتفع
الدرجة الكلية 53% متوسط
   

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (15) نلاحظ أن مستوى الانتماء لدى اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في مجال الانتماء لبرامج والسياسات كان :

  • مرتفعا في الفقرات : 11 ,17 ,18 ,20
  • متوسطا في الفقرات : 12,14,19
  • منخفضا في الفقرات : 13,15,16

واستخراج الدرجة الكلية للمجال تبين أن :

مستوى الانتماء عند اعضاء الجبهة الشعبة الاسرى في سجن جلبوع كان متوسطا في مجال الانتماء برامج الجبهة وسياستها .

أي أن :

اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع لديهم انتماء متوسط باتجاه برامج والسياسات .

جدول رقم (16)  نتائج فقرا ت الانتماء للاعضاء عند اسرى الجبهة:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
21)          احرص على أن اشارك ابناء تنظيمي مناسباتهم. 90% مرتفع
22)          اتعامل مع زملائي في التنظيم بلطف واحترام واخوة ومحبة. 100% مرتفع
23)          احرص على التعامل مع زملائي في التنظيم بروح الفريق 100% مرتفع
24)          اشيد بكفاءة زملائي في التنظيم دائما . 80% مرتفع
25)          ابادر في المشاركة في حل المشكلات التي تحدث بين زملائي. 80% مرتفع
26)          اشعر بان جميع زملائي في الحركة اخوة   اصدقاء اعزاء 70% مرتفع
27)          احرص على تكوين علاقات جيدة مع كل ابناء تنظيمي. 100% مرتفع
28)          اقف الى جانب زميلي في التنظيم اكثر من وقوفي مع ابن منطقتي المنتمي الى تنظيم اخر . 90% مرتفع
29)          ابادر لمساعدة زميلي في التنظيم ماديا عند حاجته دون طلب . 80% مرتفع
30)          اشعر أن ابن منطقتي اقرب لي من ابن تنظيمي . 50% # متوسط
الدرجة الكلية 84% مرتفع

 

من البيانات الواردة في الجدول السابق رقم 16)) نلاحظ أن:

مستوى الانتماء لدى اعضاء الجبهة الشعبة الاسرى في سجن جلبوع في مجال الانتماء للأعضاء كان مرتفعا في الفقرات من 21-29 ومتوسطا في الفقرة رقم 30  وباستخراج الدرجة الكلية  للمجال تبين أن :

مستوى الانتماء عند اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع كان مرتفعا في مجال الانتماء للأعضاء .

أي أن :

اسرى الجبهة الشعبية  في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع باتجاه الاعضاء

جدول رقم (17) نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى الجبهة:

الفقرة درجة الاستجابة % المستوى
31)          احترم والتزام بكل قرارات القائد العام للتنظيم . 100% مرتفع
32)          اكن احترام كبير لكل اعضاء القيادة العليا لتنظيمي  دون استثناء. 90% مرتفع
33)          اشعر أن خطاب القيادة العليا مجرد شعارات دون ممارسة على الارض 80% # متوسط
34)          احرص على علاقات جيدة مع القيادة العليا لتنظيمي و اتواصل معهم 60% متوسط
35)          ارى بابو مازن قائد حقيقي لشعب الفلسطيني *** ***[38]
36)          اوجه انتقادي لقادة التنظيم ضمن الاطار التنظيمي فقط 80% مرتفع
37)          لا اسمح لأحد بالإساءة لقادة لتنظيمي. 100% مرتفع
38)          يهتز انتمائي عندما ارى استغلال قادة الحركة لمناصبهم لصالح مصالحهم الذاتي . 50%# متوسط
39)          احرص على مشاهدة وسماع  كلمات القائد العام للتنظيم 80% مرتفع
40)          اشعر بأن ابناء قادة التنظيم مميزون عن غيرهم 30# منخفض
الدرجة الكلية 74.4% متوسط

 

من البيانات الوارده في الجدول السابق رقم (17) نلاحظ أن :

مستوى الانتماء لدى اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع في مجال الانتماء للقاده كان :مرتفعا في الفقرات :  (31,32,33,36,37,39  )

متوسطا في الفقرات : (34,38    (

منخفضا في الفقرة : (40)

وعند استخراج الدرجة الكلية تبين أن :

مستوى الانتماء عند اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع كان مرتفعا في مجال الانتماء للقادة .

أي أن :

اسرى الجبهة الشعبية  في سجن جلبوع لديهم انتماء مرتفع اتجاه قادتهم.

جدول رقم (18) ترتيب مجالات الانتماء لارى الجبهة الشعبية:

المجالات المتوسط الحسابي مستوى الانتماء
الانتماء للتنظيم %92 مرتفع
الانتماء للأعضاء 84% مرتفع
الانتماء للقادة 74.4% مرتفع
الانتماء للبرامج  والسياسات 53 % متوسط
الدرجة الكلية 75.85% مرتفع

باستعراض بيانات الجدول السابق رقم 18)  (نلاحظ أن ترتيب المجالات للانتماء جاء كتالي :

في المرتبة الاولى جاء الانتماء للتنظيم بمعدل 92 %, ثم تلاه في المرتبة الثانية الانتماء للأعضاء بمعدل 84 % , وجاء ثالثا الانتماء للقادة بمعدل 74.4 % , وأخيراً جاء  في المرتبة الرابعة الانتماء لبرامج الجبهة وسياساتها بمعدل 53 % .

كما نلاحظ أن الدرجة الكلية للانتماء عند اعضاء الجبهة الشعبية للأسرى في سجن جلبوع  كانت بمعدل 75.85 % وهذه الدرجة تعبر عن مستوى انتماء مرتفع.

وهذا يعني أن مستوى الانتماء التنظيمي عند اعضاء الجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع هو مستوى مرتفع .

أي أن:

اسرى الجبهة الشعبية في سجن جلبوع لديهم مستوى انتماء تنظيمي مرتفع.

  • السؤال الرابع: هل هناك فروق بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع؟

وانبثق عن هذا السؤال الفرضية التي تنص على:

لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات افراد العينة في مستويات الانتماء  عند اعضاء حركة فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع  ؟

ومن اجل اختبار صحة الفرضية تم المقارنة بين نتائج الاسئلة الثلاث,والجدول التالي يوضح فروق والدلالات :

جدول رقم (19)مجالات الانتماء ومستوى الانتماء الكلي عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع ؟

 

مجالات الانتماء  

مستوى الانتماء %

المستوى
فتح حماس جبهة فتح حماس جبهة
الانتماء للأعضاء 77 78.8 84 مرتفع مرتفع مرتفع
الانتماء للتنظيم 73 74 92 مرتفع مرتفع مرتفع
الانتماء للقاده 40.5 52.9 74.4 منخفض متوسط مرتفع
الانتماء للبرامج والسياسات 34.5 43.4 53 منخفض منخفض متوسط
الدرجة الكلية 56.25 62.3 75.85 متوسط متوسط مرتفع

باستعراض بيانات الجدول السابق رقم (19 )نلاحظ:

وجود فروق ذات دلالة بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع  :

بينما كان مستوى الانتماء التنظيمي عند  اسرى فتح  وحماس متوسطاً,فانه كان مرتفعاً عند اسرى الجبهة الشعبية ,وهذا ما اشارت اليه الدرجة الكلية لمستوى الانتماء .

كما نلاحظ:

  • مستوى الانتماء للأعضاء ومجال الانتماء للتنظيم كان مرتفعا عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية.
  • مستوى الانتماء للقادة كان منخفضاً عند اسرى فتح بينما كان متوسطاً عند اسرى حماس وكان مرتفعا عند اسرى الجبهة الشعبية.
  • مستوى الانتماء للبرامج والسياسات كان منخفضاً عند اسرى فتح وحماس و متوسطاً عند اسرى الجبهة الشعبية.

وهذه النتيجة تشير الى أن الفرضية رفضت ,بمعنى أن:

هناك اختلاف (فروق )بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح  وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع لصالح اسرى الجبهة الشعبية .

رسم توضيحي (1) مستوى الانتماء عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية

رسم توضيحي (2)مجالات الانتماء ومستوياتها عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية

رسم توضيحي (3 )منحنى الانتماء عند اسرى فتح في مجالات الفقرات

1      2    3     4      5     6     7     8      9    10 مجال الانتماء للحركة

11   12   13  14   15    16  17   18   19   20                   مجال الانتماء لبرامج الحركة

21    22  23  24   25    26  27    28  29   30 مجال الانتماء للأعضاء

مجال الانتماء للقادة                       31    32   33 34    35   36  37     38  39 40

رسم توضيحي (4)منحنى الانتماء عند اسرى حماس في مجالات الفقرات

 

1      2    3     4      5     6     7     8      9    10 مجال الانتماء للحركة

11   12   13  14   15    16  17   18   19   20                   مجال الانتماء لبرامج الحركة

21    22  23  24   25    26  27    28  29   30 مجال الانتماء للأعضاء

مجال الانتماء للقادة                       31    32   33 34    35   36  37     38  39 40

رسم توضيحي (5)منحنى مجالات الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجالات الفقرات

1      2    3     4      5     6     7     8      9    10 مجال الانتماء للحركة

11   12   13  14   15    16  17   18   19   20                   مجال الانتماء لبرامج الحركة

21    22  23  24   25    26  27    28  29   30 مجال الانتماء للأعضاء

مجال الانتماء للقادة                       31    32   33 34    35   36  37     38  39 40

  • السؤال الخامس:

هل هناك فروق ذات دلالة بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح  وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع, تعزى لمتغير سنوات الانتماء؟

وانبثق عن هذا السؤال الفرضية التي تنص على:

لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات افراد العينة في مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح  وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع, تعزى لمتغير سنوات الانتماء؟

ومن اجل اختبار صحة الفرضية, قام الباحث بمقارنة نتائج فحص اثر متغير سنوات الانتماء على اسرى فتح  وحماس والجبهة الشعبية  كل على حدا بعد أن تم تقسيم متغير سنوات الانتماء الى مستويين هما:

  • سنوات انتماء اقل من 10 سنوات .
  • سنوات انتماء 10 سنوات فأكثر .

وقد جاءت النتائج كالتالي :

اولاً عند اسرى فتح:

جدول رقم (20) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى فتح حسب مستوى الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء:

مجالات الانتماء اقل من10سنوات

 

10سنوات فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للأعضاء 75 مرتفع 79 مرتفع
الانتماء للتنظيم 76 مرتفع 70 مرتفع
الانتماء للقاده 39 منخفض 42 منخفض
الانتماء للبرامج 31 منخفض 38 منخفض
الدرجة الكلية 55.25 متوسط 57.25 متوسط

 

في الجدول السابق رقم (20) ,نلاحظ  ان:

متغير سنوات الانتماء  لا يؤثر في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى  حركة فتح في سجن جلبوع.

فقد كانت الدرجة الكلية لمستوى الانتماء التنظيمي متوسط على طرفي المتغير .

ثانيا عند اسرى حركة حماس:

  • نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى حركة حماس حسب مستوى الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء.

جدول رقم (21)نتائج الفرز لدلاة الفروق في الانتماء عند اسرى حماس حسب مستوى الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء:

مجالات الانتماء اقل من10سنوات

 

10سنوات فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للأعضاء 58 متوسط 86.7 مرتفع
الانتماء للتنظيم 56 متوسط 81.7 مرتفع
الانتماء للقاده 36 منخفض 60.2 متوسط
الانتماء للبرامج 26 منخفض 49.1 منخفض
الدرجة الكلية 44 منخفض 69.4 متوسط

 

في الجدول السابق رقم (21) ,نلاحظ  ان:

متغير سنوات الانتماء  يؤثر في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى  حركة حماس  الاسرى في سجن جلبوع لصالح (اصحاب الانتماء الاعلى) بينما كانت الدرجة الكلية لمستوى الانتماء التنظيمي منخفضة عند اصحاب الانتماء التنظيمي الاقل ,كانت متوسطة عند اصحاب الانتماء الاعلى .

ثالثاً: عند اسرى الجبهة الشعبية :

جدول رقم (22)نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى الجيهة الشعبية حسب الانتماء وحسب متغير سنوات الانتماء :

مجالات الانتماء اقل من10سنوات

 

10سنوات فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للاعضاء 86 مرتفع 88 مرتفع
الانتماء للتنظيم 96 مرتفع 88 مرتفع
الانتماء للقاده 68.8 متوسط 77.7 مرتفع
الانتماء للبرامج والسياسات 46 منخفض 60 متوسط
الدرجة الكلية 74.2% مرتفع 77 مرتفع

 

في الجدول السابق رقم (22) ,نلاحظ  ان:

متغير سنوات الانتماء  لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى  الجبهة الشعبية  سجن جلبوع.

فقد كانت الدرجة الكلية لمستوى الانتماء التنظيمي مرتفع على طرفي المتغير.

اذن,الفرضية رفضت ,لصالح حركة حماس حيث أن متغير سنوات الانتماء كان له تأثير في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى حماس لصالح الانتماء الاعلى .

أي أنه :

هناك فروق في مستويات الانتماء عند اسرى فتح  وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع, تعزى لمتغير سنوات الانتماء لصالح اصحاب الانتماء الاعلى عند اسرى حركة حماس.

  • السؤال السادس:هل هناك فروق ذات دلالة بين مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع, تعزى لمتغير المؤهل العلمي ؟

وانبثق عن هذا السؤال الفرضية التي تنص على:

لا توجد فروق ذات دلالة في تقديرات افراد العينة في مستويات الانتماء التنظيمي عند اعضاء حركة فتح  وحماس والجبهة الشعبية الاسرى في سجن جلبوع , تعزى لمتغير المؤهل العلمي.

ومن اجل اختبار صحة الفرضية, قام الباحث بمقارنة نتائج فحص اثر المؤهل العلمي على اسرى فتح  وحماس والجبهة الشعبية  كل على حدا ,بعد أن تم تقسيم متغير  الى مستويين هما:

ومن اجل اختبار صحة الفرضية المتعلقة بمتغير قام الباحث بتقسيم المتغير  الى مستويين هما:

الأول : مؤهل علمي توجيهي فأقل .

الثاني : مؤهل علمي بكالوريوس فأكثر.

وقد جاءت النتائج كالتالي:

اولاً عند اسرى فتح:

جدول رقم (23) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى فتح حسب متغير المؤهل العلمي:

ترتيب مجالات الانتماء توجيهي فأقل

 

البكالوريوس فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للأعضاء 82 مرتفع 72 مرتفع
الانتماء للتنظيم 71 مرتفع 75 مرتفع
الانتماء للقاده 43 منخفض 38 منخفض
الانتماء للبرامج والسياسات 29 منخفض 40 منخفض
الدرجة الكلية 56.25 متوسط 56.25 متوسط

 

من الجدول السابق رقم (23) نلاحظ ان:

متغير المؤهل العلمي لا يؤثر في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى  حركة فتح في سجن جلبوع.

فقد كانت الدرجة الكلية لمستوى الانتماء التنظيمي متوسط على طرفي المتغير .

ثانياً عند اسرى حركة حماس:

جدول رقم (24) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى حماس حسب متغير المؤهل العلمي

ترتيب مجالات الانتماء توجيهي  فأقل

 

البكالوريوس فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للأعضاء 82.5 مرتفع 77.6 مرتفع
الانتماء للتنظيم 85 مرتفع 72.3 مرتفع
الانتماء للقاده 50 متوسط 51 متوسط
الانتماء للبرامج والسياسات 52.5 متوسط 39 منخفض
الدرجة الكلية 67.5 متوسط 59.7 متوسط

 

في الجدول السابق رقم (24) ,نلاحظ  ان:

متغير المؤهل العلمي  لا يؤثر في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى  حركة حماس  الاسرى في سجن جلبوع فقد  كانت الدرجة الكلية متوسط على طرفي المتغير.

ثالثاً: عند اسرى الجبهة الشعبية :

جدول رقم (25) نتائج الفرز لدلالة الفروق في الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية حسب متغير المؤهل العلمي

مجالات الانتماء توجيهي  فأقل

 

البكالوريوس فأكثر

 

% المستوى % المستوى
الانتماء للاعضاء 87.2 مرتفع 76.6 مرتفع
الانتماء للتنظيم 92.9 مرتفع 90 مرتفع
الانتماء للقاده 77.7 مرتفع 66.6 متوسط
الانتماء للبرامج والسياسات 51.5 متوسط 56.2 متوسط
الدرجة الكلية 77.3% مرتفع 71.5 مرتفع

 

في الجدول السابق رقم (25) ,نلاحظ  ان:

متغير المؤهل العلمي  لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى  الجبهة الشعبية  سجن جلبوع.

فقد كانت الدرجة الكلية لمستوى الانتماء التنظيمي مرتفع على طرفي المتغير.

اذن,الفرضية قبلت ,بمعنى أن متغير المؤهل العلمي لا يؤثر في مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى فتح  وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع  .

أي أنه :

لا يوجد فروق في مستويات الانتماء عند اسرى فتح  وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع, تعزى لمتغير المؤهل العلمي .

قراءة تحليلية:

في نتائج الاسئلة السابقة

  • يمكن تفسير الانتماء المنخفض عند اعضاء حركة فتح الاسرى تجاه البرامج والسياسات ,وكذلك تجاه قادة الحركة الى عدم رضا الاعضاء عنهما وبالعودة الى جدول رقم(5) الذي عرض نتائج فقرات الانتماء للبرامج والسياسات في الفقرة رقم (13)والتي تنص على:”احزن لاني اشعر أن فتح تراجعت عن الاهداف التي انطلقت من اجلها ) إجابة كانت: (%100 )من المستطلعين بدرجة كبيرة جداً وكبيرة ,في تعبير واضح عن عدم رضاهم بل وحزنهم لأنهم يشعرون أن فتح تراجعت عن اهدافها,ما يشير الى نسبة انتماء منخفض أن لم تكن معدومة ووصلت الى (الصفر) في هذه الفقرة,وفي حين كانت  الدرجة الكلية لهذا المجال عندما تم حساب المتوسط الحسابي لفقراته الي 5)%) فقط.
  • في الجدول رقم (7)كان عرض نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة , في الفقرة38)) والتي تنص على:”يهتز انتمائي عندما ارى استغلال قادة تنظيمي لمناصبهم لصالح مصالحهم الشخصية” اجاب 70% من المستطلعين بدرجة كبيرة جداً وكبيرة ,وهو ما عبر عن نظرة سلبية تجاه القادة الى درجة اهتزاز الانتماء ,وهو أيضاً يشير الى حالة عدم الرضا ,وتراجع الثقة بقادة التنظيم .اكدتها الدرجة الكلية لهذا المجال التي كان متوسطها الحسابي 5% وهو مستوى انتماء منخفض.
  • ايضاً يمكن تفسير الانتماء المنخفض لأسرى حركة حماس باتجاه البرامج والسياسات وهذا حالة عدم الرضا ويمكن ملاحظة ذلك في مستويات الانتماء وعلى فقرات هذا المجال  في الجدول رقم (10),وكذلك يمكن ملاحظة أن ذلك انعكس على الدرجة الكلية التي جاءت بمعدل 4)%) وهو مستوى منخفض,يمكن القول انه عكس عن رضا منخفض  او حالة عدم رضا .
  • وعند اسرى الجبهة الشعبية يمكن تفسير مستوى الانتماء المرتفع لديهم الى حالة من الرضا لديهم اتجاه التنظيم والأعضاء والقادة بالذات,وحالة من الرضا المتوسط او شبه عدم الرضا في مجال البرامج والسياسات.
  • التفسير السابق يتفق مع بعض نتائج الدراسات التي اشرنا لها في صفحة الدراسات السابقة ,والتي ترى بان الرضا يحدد شكل الانتماء ,وان هناك علاقة ايجابية بين الرضا والانتماء اما ارتفاع درجات مجالات الانتماء الواحد وتفرعاته التي جاءت هنا على شكل فقرات,رفع من مستوى الانتماء الكلي عند الفرد,ويمكن القول أن العكس صحيح عندما تنخفض درجات مجالات الانتماء.
  • في الجدول رقم (19) لاحظنا أن مستوى الانتماء كان متوسطا وكذلك اسرى حماس وبالرغم أن الانتماء كان مرتفعاً في مجالين عند اسرى فتح وحماس , لكنه في نفس الوقت كان منخفضا في مجالين اخرين عند فتح ومنخفضا في مجال ومتوسطا في مجال اخر عند حماس بينما كان مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية مرتفعا,لم يؤثر المجال الذي كان متوسطا في الثلاث مجالات الاخرى التي كانت مرتفعة والتي كان تأثيرها اكبر على مستوى الانتماء الكلي للانتماء اما سلبيا او ايجابيا و اما صعودا او هبوطاً.
  • وفي دراستنا نلاحظ أن مستوى الانتماء عند اعضاء حركة فتح الاسرى في سجن جلبوع متوسطاً,برغم انه كان مرتفعاً في مجالين ,ولكنه كان في نفس الوقت منخفضاً في مجالين اخرين ,فلقد اثرت هذه التفرعات من الانتماء على المستوى متوسطاً في 3))مجالات اخرى التي كانت مرتفعة والتي كانت تأثيرها اكثر على مستوى الانتماء الكلي الذي جاء مرتفعاً.

ويمكن تفسير ما سبق اثر تسرعات الانتماء على المستوى الكلي للانتماء اما سلبياً او ايجابياً او اما صعوداً او هبوطاً.

يتفق هذا التفسير مع امتداد  دراسة بكر ابو بكر  التي اشرنا لها في صفحة  الدراسات السابقة ,والتي تقول : أن الانتماء له مستويات ودرجات قد ترتفع وقد تنخفض.

  • وبالعودة الى الجدول رقم (12) الذي يعرض نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى حماس ,والجدول رقم (17) الذي يعرض نتائج فقرات مجال الانتماء للقادة عند اسرى الجبهة الشعبية ,الفقرة رقم (35) والتي تنص على :”ارى بأن ابا مازن قائداً حقيقياً للشعب الفلسطيني” فقط %5.9 من اسرى حماس كانت استجابة بدرجة كبيرة بينما باقي العينة- اكثر من 94% لم ترى به قائداً للشعب الفلسطيني ,وعند اسرى الجبهة الشعبية 100% من العينة    لم ترى ابا مازن قائداً للشعب الفلسطيني.

يمكن القول هنا أن تلك الاستجابة كانت متوقعة الى حد ما ,فأبو مازن كونه رئيساً للسلطة الوطنية الفلسطينية فهو رئيس فتح,أي انه يقود الفصيل الخصم لحركة حماس وللجبهة الشعبية ,ومن الطبيعي أن يكون الرأي سلبياً ,لكن أن يكون سلبياً لهذه الدرجة فهذا يثير العديد ممن علامات الاستفهام ؟

  • يمكن تفسير ذلك الى نوع التربية الحزبية وطبيعتها التي يتلقاها الاعضاء في الاطار الحزبي داخل التنظيمات الفلسطينية وبالذات الاعضاء في التنظيمات التي تعظم او تقدس ايدلوجياتها وقياداتها وأحزابها .بالإضافة الى التحريض المتبادل العلني لغير العلني داخل الاطر التنظيمية المغلقة بين التنظيمات الفلسطينية.وهذا يمكن القول أن هذه الفقرة يمكن أن تكون قد كشفت تأثير الانتماء الحزبي والتربية الحزبية على اجابات الافراد واتجاهاتهم اتجاه قادة الخصوم السياسيين ,كما يمكن القول انها اكدت على سؤال طغيان الانتماء الحزبي على الانتماء الوطني ,ومستوى الجدلية بينهما ؟ لذلك , استبعد الباحث هذه افقرة من المعالجة الاحصائية عند اسرى حماس والجبهة الشعبية .
  • تردد افراد عينة من اسرى حماس كثيراً في الاجابة على فقرات مجال الانتماء للقادة وهنا نؤكد على التفكير السابق بأهمية التفكير الحزبي والحزبية وطبيعتها,وهنا بالذات عند التنظيمات الاسلامية مثل حماس ,حيث تعتمد في تربيتها التنظيمية لأفرادها على مبدأ السمع والطاعة للأمير ,ما قد يؤدي الى عدم قدرة العضو على ابداء رأي مخالف قد يشار اليه كذنب او معصية تحتاج الى الاستغفار والتوبة فيما بعد في اجواء من القدسية على الحزب او على الزعيم الاعلى , ويصبح تقديس الحزب او الزعيم هو المعيار السمع والطاعة وللانتماء العالي.

يحدث ذلك ايضاً من الدرجات المتفاوتة عند التنظيمات صاحبة الايدلوجيات الجامدة  التي لا ترى الا في نفسها الحقيقة والصواب ,فالتنظيمات اليسارية التي تتبنى الماركسي ,كالجبهة الشعبية .ويمكن القول أن حالة تقديس الزعيم قد انتقلت تقريباً الى كل الوان او التيارات السياسية في فلسطين,ولكن بدرجات مختلفة وبأساليب وإشكال اقل حدة .

  • في الفقرة رقم ((13 والتي تنص على :”احزن لأني اشعر بأن تنظيمي تراجع عن الاهداف التي انطلق من اجلها”,كانت درجة الاجابة الكبيرة جداً والكبيرة لأسرى فتح 100% ,واسرى الجبهة الشعبية %90 ,واسرى حماس %52 وهذه الدرجة العالية اثرت في مستويات الانتماء عند هذه الفقرة لتصبح (صفراً) عند فتح, %30 عند الجبهة الشعبية ,واقل من% 48 عند اسرى حركة حماس.

ولكن بالرغم من شعور الحزن العالي ,والانتماء المنخفض عند هذه الفقرة ,اسرى الجبهة الشعبية ضلو يشعرون بانتماء عالي لتنظيمهم ,وقال 100 %منهم وهو مستوى انتماء عالي انهم يشعرون أن تنظيمهم لا يزال يعبر عن افكارهم وتطلعاتهم ,وعند حماس كانت الدرجة اكثر من 88%,بينما تأثر اسرى فتح التي كانت استجابتهم متوسطة بمعدل 55% ,وهذا ما عبرت عنه نتائج الفقرة رقم(5) والتي تنص على:”اشعر أن تنظيمي لا زال يعبر عن افكاري و تطلعاتي “.اذا كانت درجة الاستجابة كبيرة جداً وكبيرة  لأسرى فتح بمعدل 55% ,ولأسرى حماس 88.2 %, واسرى الجبهة الشعبية 100%.

ويمكن تفسير هذه الدرجة عند اسرى الجبهة الشعبية الى التربية الحزبية التي تعظم الحزب وانجازاته والأفكار ,وسجل جهداً كبيراً لتبرير أي تراجع في الافكار ولتنمية شعور الغرور والاعتزاز بالنفس وبالحزب الذي يختلف عن غيره  ولذلك يصبح بوجود العنصر في موقع المدافع اهمية كبرى تدفعه لمزيد من الاعتزاز والانتماء.

لاحظ نتائج الفقرة رقم (7)والتي تنص على :(سأكون جزءاً من أي انتفاضة قادمة تحت راية تنظيمي فقط) عند اسرى فتح  و حماس والجبهة الشعبية  والتي كانت لصالح الجبهة الشعبية  في معدل مرتفع %90 مقابل معدل متوسط لأسرى فتح  و حماس.

  • بعكس الجبهة الشعبية وحماس لا تحتاج لجهد لإقناع افرادها فهي تعتبر نفسها ممثلة للإنسان الذي ينتمي له معظم ابناء الشعب الفلسطيني. أن فتح والتي بدأت بتنشئة حزبية جديدة لأفرادها ما لبثت أن فقدت ذلك عندما تدفق لصفوفها اعداد كبيرة من كافة انواع وشرائح الشعب الفلسطيني ,فاقت قدراتها وإمكانيات التعبئة الموجودة ,فهي اليوم لا تبذل أي جهد لتعبئة افرادها فكرياً, او للتوضيح لهم تراجعاتها وأسباب يغير مواقفها  وعدم الالتزام بمبادئها وتترك بدون قصد لأفرادها للتأثير الواسع لآراء الاخرين ,وبالمعلوماتية الالكترونية والعولمة.

اجمالي نتائج الدراسة:

اولاً:النتائج الرئيسية

  1. مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى فتح في سجن جلبوع جاء متوسطاً بمعدل 25%.
  2. مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى حماس في سجن جلبوع جاء متوسطاً بمعدل. .3%
  3. مستوى الانتماء التنظيمي عند اسرى الجبهة الشعبية في سجن جلبوع جاء مرتفعاً بمعدل 85%.
  4. هناك اختلاف بين مستويات ال الانتماء عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع, لصالح اسرى الجبهة الشعبية.
  5. هناك فروق في مستويات الانتماء عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع, تعزى لمتغير سنوات الانتماء,لصالح اصحاب الانتماء الاعلى عند  اسرى  حركة حماس .
  6. لا يوجد فروق في مستويات الانتماء عند اسرى فتح وحماس والجبهة الشعبية في سجن جلبوع, تعزى لمتغير المؤهل العلمي .

ثانياً: النتائج الفرعية

  • مستوى الانتماء عند اسرى فتح في مجال الانتماء للتنظيم جاء (مرتفعاً) بمعدل 73%.
  • مستوى الانتماء عند اسرى فتح في مجال الانتماء للبرامج والسياسات جاء( منخفضاً )بمعدل 5%.
  • مستوى الانتماء عند اسرى فتح في مجال الانتماء للأعضاء جاء (مرتفعاً) بمعدل 77%.
  • مستوى الانتماء عند اسرى فتح في مجال الانتماء للقادة جاء (منخفضاً)بمعدل 5%.
  • جاء ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى حركة فتح كالتالي:
  • أولاً الانتماء للأعضاء
  • ثانياً: الانتماء للتنظيم
  • ثالثاً: الانتماء للقادة
  • رابعاً وأخيراً : الانتماء للبرامج والسياسات
  • عبر اسرى فتح عن نسبة رضا مرتفعة في مجالين انعكست بمستوى انتماء مرتفع لهما,مقابل حالة من عدم الرضا بنسبة رضا منخفضة في مجالين اخريين انعكست بمستوى انتماء منخفض لهما ,والذي ادى الى درجة كلية بمستوى انتماء متوسط لدى اسرى فتح.
  • مستوى الانتماء عند اسرى حماس في مجال الانتماء للتنظيم جاء( مرتفعاً) بمعدل. %74.1.
  • مستوى الانتماء عند اسرى حماس في مجال الانتماء للبرامج والسياسات جاء (منخفضاً)بمعدل4.%43.
  • مستوى الانتماء عند اسرى حماس في مجال الانتماء للأعضاء جاء(مرتفعاً)بمعدل. %78.8.
  • مستوى الانتماء عند اسرى حماس في مجال الانتماء للقادة جاء(متوسطاً)بمعدل %52.9.
  • جاء ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى حركة حماس كالتالي:
  • اولاً : الانتماء للأعضاء
  • ثانياً: الانتماء للتنظيم
  • ثالثاً: الانتماء للقادة
  • رابعاً وأخيراً : الانتماء للبرامج والسياسات
  • عبر اسرى حماس عن نسبة رضا مرتفعة في مجالين انعكست بمستوى انتماء مرتفع لهما,مقابل حالة من شبه عدم الرضا او بنسبة رضا متوسطة في مجال اخر انعكست بمستوى انتماء متوسط , وحالة من عدم الرضا او بنسبة رضا منخفضة في مجال اخر انعكست بمستوى انتماء منخفض ,والذي ادى الى درجة كلية بمستوى انتماء متوسط لدى اسرى حماس.
  • مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجال الانتماء للتنظيم جاء (مرتفعاً) بمعدل92%.
  • مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجال الانتماء للبرامج والسياسات جاء (متوسطاً ) بمعدل 53%.
  • مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجال الانتماء للأعضاء جاء (مرتفعاً )بمعدل 84 %.
  • مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية في مجال الانتماء للقادة جاء (مرتفعاً )بمعدل 4%.
  • جاء ترتيب مجالات الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية كالتالي:
  • اولا : الانتماء للتنظيم
  • ثانياً: الانتماء للأعضاء
  • ثالثاً: الانتماء للقادة
  • رابعاً وأخيراً : الانتماء للبرامج والسياسات
  • عبر اسرى الجبهة الشعبية عن نسبة رضا مرتفعة في 3 مجالات انعكست بمستوى انتماء مرتفع لهم , مقابل حالة من شبه عدم الرضا او بنسبة رضا متوسطة في مجال اخر انعكست بمستوى انتماء متوسط ,والذي ادى الى درجة كلية بمستوى انتماء مرتفع لدى اسرى الجبهة الشعبية.
  • جاء ترتيب مستويات الانتماء التنظيمي عند الاسرى كالتالي :

في المرتبة الاولى اسرى الجبهة الشعبية ,ثم اسرى حركة حماس ,ثالثاً اسرى حركة فتح .

  • متغير سنوات الانتماء لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى فتح.
  • متغير سنوات الانتماء يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى حماس لصالح الانتماء الاعلى.
  • متغير سنوات الانتماء لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية.
  • متغير المؤهل العلمي لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى فتح.
  • متغير المؤهل العلمي لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى حماس.
  • متغير المؤهل العلمي لا يؤثر في مستوى الانتماء عند اسرى الجبهة الشعبية.
  • يمثل مستوى الانتماء الذي اظهرته الدراسة اللحظة التي تم فيها القياس.

ثالثاً:استنتاجات ومعطيات الدراسة وادواتها:

  • الرضا يحدد شكل اانتماء ودرجته ,وهناك علاقة ايجابية بين الرضا والانتماء (ويمكن ملاحظة ذلك في نتائج فقرات المجالات من (1)الى(40).-التي عكست درجات رضا اعضاء فتح على كل فقرة (.
  • الانتماءات تتعد والانتماء الواحد ايضاً تتعدد مجالاته وتفرعاته لدى الفرد والمجالات تتعدد فقراتها ,والفقرات تتعدد درجات الاستجابة عليها ما بين مرتفع متوسط ومنخفض (وهو ما يعكس نسب الرضا )وكل هذه التعددات تؤدي الى حصول اهتزازات وترددات في درجة ومستوى الانتماء الكلي عند الفرد صعوداً او نزولاً.
  • الزمن والمكان والظروف المحيطة بالفرد واحتكاكه ببيئته ,وتأثيرات العولمة (مراحل تطوره العمري والمعرفي والفكري ,واختلاف وتغير نظرته للأمور من فترة لفترة ,وتطلعاته وتقديراته وطريقة فهمه للتغيرات والتحولات التي تطرأ على منظمته ,ونوعية وطبيعة التنشئة والتربية الحزبية لدى التنظيمات السياسية,كلها عوامل مؤثرة في درجات الاستجابة عند الفرد .لذلك يمكن القول أن درجات الانتماء عند الفرد تختلف اختلاف (الزمكان)و اللحظة التي يتم فيه القياس من فترة لفترة ,وكلما زادت الفترة زادت احتمالية اختلاف شكل الانتماء ومستواه(.
  • الانتماء الكلي للفرد حتى لو كان منخفضاً هو بالضرورة نتاج عدم الرضا عن بعض الجوانب في الجماعة التي ينتمي لها ,لكنه لا يعني بالضرورة أن يتخلى الفرد عن انتمائه لجماعته ,وان لا يسعى للمحافظة عليها وعلى انتمائه لها .
  • يمكن اعتبار مستوى الانتماء المنخفض مدخلاً من المداخل المؤدية الى انخفاض المستوى الكلي لاحقاً ,وبالتالي تفكير الفرد في التخلي عن جماعته – كما يحصل عند تحول فرد من جماعة الى اخرى ,او اختفاء جماعات وظهور اخرى جديدة,او انشقاق جماعة عن جماعة – .
  • عند النظر في صعود وهبوط تفرعات الانتماء التنظيمي ,نستنتج انه:لا يمكن أن يشكل الانتماء التنظيمي خطاً مستقيماً وإنما خطاً غير مستقيما تسير المنحنيات صعوداً وهبوطاً.بمعنى اخر:الانتماء التنظيمي عند الأفرد متغير وليس ثابت .
  • قادتنا بعض النقاط السابقة , ومحدودية هذه الدراسة الى استنتاج أن هناك محاور وجوانب عدة لهذه الدراسة ,وفئات اخرى لتطبيق الدراسة عليها.

التوصيات:

  • دعوة كافة التنظيمات الفلسطينية وعلى رأسها فتح وحماس والجبهة الشعبية للعمل على اجراء مراجعة كاملة لبرامجها وسياستها , لتقيم اثر وتغير البرامج وتبدل السياسات على الأعضاء ونحو تعزيز الانتماء لديهم في هذا المجال .
  • دعوة قادة هذه التنظيمات وبالذات فتح للاحتكاك المباشر للكوادر والأعضاء والجمهور المناصرين والجمهور عموماً , ونحو تغير الصورة السلبية تجاه القادة ونحو تعزيز الانتماء في هذا المجال.
  • دعوة للاهتمام بتطوير اليات تنمية مهارات وقدرات وكفاءات ووعي شخصية الاعضاء ونحو ادرك اعلى لديهم لمتطلبات كل مرحلة.
  • استدراج المثقفين والأكاديميين من كوادر التنظيمات للمشاركة في نشر ثقافة النقد والنقد الذاتي كأسلوب لتصحيح المسار وعدم تكرار أخطاء الماضي.
  • من المهم التفكير في وضع السياسات التنفيذية التي ترفع من نسب الرضا لدى الأعضاء لدى المجالات وتعزيز الانتماء والولاء لديهم .
  • نظرا لمحدودية الدراسة ندعو الأكاديميين والمثقفين من داخل التنظيمات ومن خارجها للعمل على توسيع هذه الدراسة لتغطي بقية الفئات والجوانب والمحاور لهذه الدراسة .
  • اثراء الدراسة باستعمال أداة المقابلة لسؤال كوادر التنظيمات عن اهم المظاهر السلبية التي يمكن ان تؤثر في انتماء الاعضاء ؟ وكيف يمكن الحد منها ؟وتعزيز الانتماء ؟
  • من المهم عند توسيع هذه الدراسة البحث في جدلية الانتماء الحزبي والانتماء الوطني .

المصادر والمراجع:

  1. القرآن الكريم
  2. صحيح مسلم.
  3. الاقطش، نشأت.الدعاية الاعلامية .(الخليل :منشورات الوطن ,1990)
  4. ابو بكر,بكر .الهوية الوطنية من التطور الى التمكن,د.ن,2019.
  5. ابو بكر,بكر وآخرون.البرنامج التعبوي: الثقافة الوطنية للاعضاء،ط1فلسطين (حركة فتح، مركز التعبئة والتنظيم، لجنة اعداد الكادر ),2007.
  6. ابو بكر,بكر ,طريق مغلق ,الديمقراطية والتعبئة في التنظيمات الاسلاموية ,ط1 ,رام الله ,فلسطين :دار الامين للنشر والتوزيع , 2017.
  7. الحمد ,جود وآخرون المدخل للقضية الفلسطينية ,عمان ,مركز دراسات الشرق الاوسط ,1997.
  8. الحنان ,نوريت بيلد:فلسطين في الكتب المدرسية في اسرائيل ,ترجمة :ياسين السيد ,رام الله:المركز الفلسطيني للدرسات الاسرائيلية –مدار ,2012.
  9. جواد,شوقي ناجي وآخرون ,دراسات خاصة في ادارة الاعمال ,ط1,عمان الاردن:الاهلية للنشر والتوزيع ,2006.
  10. ذيب, حمزة وآخرون .الترية الاسلاامية للصف الثاني ثانوي ,فلسطين:وزارة التربية , 2012.
  11. سلعوس ,رنا .”مستوى الولاء المهني عند المشرفين الأكاديمين في جامعة القدس المفتوحة “,المجلة الفلسطينية للتربية المفتوحة عن بعد,المجلد الاول ,عدد2,(2008):.
  12. سلعوس ,رنا .”العلاقة بين السمات الشخصية والانتماء التنظيمي عند معلمي المدارس الخاصة في مدينة نابلس “,مجلة القدس المفتوحة للأبحاث, العدد العاشر, (2007)
  13. شرابي, هشام.النظام الابوي وإشكالية تخلف المجتمع العربي ,ط2 ,بيروت:مركز دراسات الوحدة العربية ,1993 .
  14. شكشك ,انس .الهندسة النفسية ,ط1,عمان الاردن ,رام الله فلسطين :دار الشروق ,2012.
  15. عثمان ,ابراهيم عيسى ,الفكر الاجتماعي ,ط1,عمان الاردن ,رام الله فلسطين :

دار اشروق,2012.

  1. العودة, سليمان .اسئلة العنف ,ط2,بيروت :جسور للترجمة والنشر ,2015.
  2. قاسم ,عبد الستار.الموجز في القضية الفلسطينية,ط1,دن, .2002
  3. (مدخل الى الخدمة الاجتماعية).اعداد :خليل درويش ,وائل مسعود ,مقرر دراسي لجامعة القدس المفتوحة ,رقم .اعداد :خليل درويش ,وائل مسعود ,مقرر دراسي لجامعة القدس المفتوحة ,رقم 109
  4. (ملخص مبادئ علم الاجتماع ,جامعة القدس المفتوحة ,تلخيص واعداد :ياسر ابو بكر ,سجن بئر السبع ,فلسطين ,غير منشور,(2006).
  5. (الياقوت والمرجان في عقيدة اهل الايمان ),جمع وترتيب :عبد اللطيف آل موسى ,ط2 ,د.ت,1998.
  6. (الاعلام الفلسطيني والانقسام ).تحرير:خالد الحروب وجمان قنيس(رام الله 2011 ,مقال نبهان خريشة)

الملاحق

الاخ المناضل الكريم …تحية ملؤها الانتماء والولاء للوطن:

الاستبيان المرفق هو لأغراض البحث العلمي فقط الرجاء الاجابة عن فقرات الاستبيان بكل دقة وموضوعية وصدق وشفافية,فان في ذلك أهمية قصوى لانجاز دراسة ناجحة.

للعلم الاستبيان في قسمين:

وهناك ورقة الاسئلة .   شكراً لتعاونكم  اخوكم الباحث

  • القسم الاول:
  1. سنوات الانتماء:
  • اقل من 5 سنوات
  • من5- 10سنوات
  • اكثر من 10سنوات
  1. المؤهل العلمي:
  • توجيهي فأقل
  • بكالوريوس
  • ماجستير

 

  1. تاريخ الميلاد (    /   /   )
  2. تاريخ الاعتقال (    /   /   )
  3. الحكم (    /   /   )
  • القسم الثاني:

اكتب رقم الحرف امام رقم الفقرة ,وبما يتفق مع رأيك(الاجابة في ورقة الاجابات).

درجة الاستجابة

بدرجة           بدرجة         بدرجة        بدرجة      بدرجة

الرقم    الفقرة                              كبيرة جداً        كبيرة          متوسطة       قليلة       قليلة جداً

1)                احدث اهلي وكل من حولي بأن تنظيمي عظيم جداً

2)                اشعر دائماً بالانتماء والولاء الكبير نحو تنظيمي

3)                اتقبل أي تكليف من تنظيمي بكل رحابة صدر

4)                اشعر بفخر واعتزاز عندما اخبر الاخرين عن انتمائي لتنظيمي

5)                اشعر بأن تنظيمي لا زال يعبر عن افكاري وتطلعاتي

6)                اهتم دائماً بعصر تنظيمي ومستقبله

7)                سأكون جزءاً من أي انتفاضة قادمة وتحت راية تنظيمي فقط

8)                احب أن يعرف الجميع اني ابن تنظيمي

9)                سأستمر في اداء دوري نحو تنظيمي على اكل وجه وحتى لو قطع راتبي

10)          اشعر بأن انتمائي لتنظيمي اقوى من انتمائي لمنطقتي

11)          التزم ببرنامج تنظيمي السياسي حتى لو خالف قناعاتي الشخصية

12)          اتابع نتائج اجتماعات وقرارات المكتب السياسي ومجلس الشورى والتزم بها دائما

13)          احزن لأني اشعر بأن تنظيمي تراجع في اهدافها التي انطلق لأجلها

14)          ابذل جهود كبيرة لإقناع الاخرين بالبرنامج السياسي لتنظيمي

15)          اشعر بالفخر والاعتزاز عند الحديث عن المقاومة الشعبية السلمية كسياسة لتنظيمي

16)          اشعر بارتياح بالتزام تنظيمي بخيار السلام فقط

17)          سأستمر في الدفاع عن سياسة تنظيمي رغم انتقادات الاخرين لها

18)          احرص على تطوير ذاتي حتى اظل قادراً على الدفاع عن تنظيمي وسياساته.

19)          استخدام استراتيجيات قنوعة لإقناع الاخرين لسياسات تنظيمي

20)          مستعد لبذل المال في سبيل تنفيذ سياسات وقرارات تنظيمي

21)          احرص على أن اشارك اخوتي (ابناء تنظيمي) مناسباتهم.

22)          اتعامل مع زملائي في التنظيم بلطف واحترام وأخوة ومحبة.

23)          احرص على التعامل مع زملائي في التنظيم  بروح الفريق

24)          اشيد بكفاءة زملائي في التنظيم دائما .

25)          ابادر في المشاركة في حل المشكلات التي تحصل بين زملائي.

26)          اشعر بان جميع زملائي في التنظيم اصدقاء اعزاء

27)          احرص على تكوين علاقات جيدة مع ابناء التنظيم .

28)          اقف الى جانب زميلي في التنظيم اكثر من وقوفي مع ابن منطقتي المنضم الى تنظيم اخر .

29)          ابادر لمساعدة زميلي في التنظيم  ماديا عند حاجته دون طلب .

30)          اشعر أن ابن منطقتي اقرب لي من ابن تنظيمي .

31)          احترم والتزام بكل قرارات رئيس التنظيم.

32)          اكن احترام كبير لكل قادة التنظيم في المكتب السياسي ومجلس الشورى دون استثناء.

33)          اشعر أن خطاب قادة التنظيم مجرد شعارات دون ممارسة على الارض

34)          احرص على علاقات جيدة مع قادة التنظيم و اتواصل معهم

35)          ارى أن ابو مازن قائد حقيقي لشعب الفلسطيني

36)          اوجه انتقادي لقادة التنظيم ضمن الاطار التنظيمي فقط

37)          لا اسمح لأحد بالإساءة لقادة التنظيم.

38)          يهتز انتمائي عندما ارى استغلال قادة التنظيم لمناصبهم لصالح مصالحهم الذاتي .

39)          احرص على مشاهدة وسماع كل كلمات رئيس التنظيم.

40)          اشعر بأن ابناء قادة التنظيم مميزون عن غيرهم

 

المعدون في سطور:

  • ياسر محمود أبو بكر:

أسير منذ سنة 2002 محكوم مدى الحياة 3مرات و40سنة بتهمة مقاومة الاحتلال كادر قيادي في حركة فتح وقيادي مؤسس كتائب شهداء الأقصى في فلسطين، يحمل درجة البكالوريوس في إدارة الاعمال والماجستير في التخطيط والتنمية السياسية من جامعة النجاح الوطنية، والماجستير في الدراسات الإسرائيلية من جامعة القدس، عضو مؤسس في الهيئة العليا في التعليم العالي في سجون الاحتلال، منسق لجنة البحث العلمي والدراسات .

  • محمد جمال الدحنون:

أسير منذ سنة 2004 محكوم مدى الحياة مرتين و17 سنة بتهمة مقاومة الاحتلال كادر قيادي في حركة فتح وقيادي مؤسس كتائب شهداء الأقصى في رام الله يحمل درجة البكالوريوس في العلوم المالية والمصرفية من جامعة بيرزيت الوطنية والماجستير في الدراسات الإسرائيلية من جامعة القدس عضو الهيئة ال في الهيئة العليا في التعليم العالي في سجون الاحتلال , منسق لجنة البحث العلمي والدراسات .

  • راتب عبد اللطيف حريبات:

أسير منذ سنة 2002محكوم 22 سنة بتهمة مقاومة الاحتلال كادر قيادي في حركة فتح وقيادي مؤسس كتائب شهداء الأقصى في الخليل يحمل درجة البكالوريوس في التربية الابتدائية من جامعة القدس المفتوحة، والماجستير في الدراسات الإسرائيلية من جامعة القدس، عضو في الهيئة العليا في التعليم العالي في سجون الاحتلال , منسق لجنة البحث العلمي والدراسات .

  • محمد غازي يدك:

أسير منذ سنة2002محكوم مدى الحياة و40 سنة بتهمة مقاومة الاحتلال كادر قيادي في حركة فتح يحمل درجة البكالوريوس في التاريخ جامعة الأقصى، والماجستير في الدراسات الإسرائيلية من جامعة القدس، عضو في الهيئة العليا في التعليم العالي في سجون الاحتلال، عضو لجنة البحث العلمي والدراسات .

  • عبد السلام عبد الله اعمر:

أسير منذ سنة 2013محكوم مدى الحياة و20سنة، وقيادي في حركة فتح يحمل درجة البكالوريوس في الخدمة الاجتماعية في جامعة القدس المفتوحة عضو في التعليم العالي.

  1. [1] Palestine Liberation Popular Front:(P.L.A.F)

 

[2] ماو تسي تونغ,الزعيم الصيني الذي قاد الثورة في الصين واسس الجمهورية الاشتراكية في الصين عام 1949.

[3] ماو تسي تونغ,الزعيم الصيني الذي قاد الثورة في الصين واسس الجمهورية الاشتراكية في الصين عام 1949.

[4] ابراهيم عيسى عثمان ,الفكر الاجتماعي ,ط1(دار الشروق:عمان- الاردن ,رام الله فلسطين ,2009)24.

[5] مدخل الى الخدمة الاجتماعية ,اعداد :خليل درويش,وائل مسعود (مقرر دراسي بجامعة القدس المفتوحة رقم 3109)(2-11) .

[6] (ملخص كتاب مبادئ علم الاجتماع بجامعة القدس المفتوحة ) تلخيص ياسر ابو بكر ,(غير منشور,سجن بئر السبع,2016),16.

[7] المصدر السابق ,16.

[8] شوقي ناجي جواد وآخرون ,دراسات خاصة في ادارة الاعمال ,ط1 (الاهلية للنشر والتوزيع :عمان ,الاردن ,2006),10.

[9] ابراهيم عيسى عثمان ,مرجع سابق ,178.

[10] نوريت بيلد الحنان,فلسطين في الكتب المدرسية في اسرائيل ,ترجمة :ياسين السيد ,(المركز الفلسطيني للدراسات الاسرائيلية ,رام الله ,2012)

[11] شكشك ,الهندسة النفسية ,(عمان -الاردن ,رام الله فلسطين :دار الشروق ,2012),7.

[12] المصدر السابق ,111-113.

[13] ابراهيم عيسى عثمان ,مصدر سابق,192.

[14] ملخص كتاب علم الاجتماع ,مصدر سابق ,16-18.

[15] بكر ابو بكر ,الهوية الوطنية من التطور الى التمكن (كتاب قيد النشر :2019)16.

[16] بكر ابو بكر ,البرنامج التعبوي,الثقافة الوطنية للاعضاء ,ط1(حركة فتح ,مكتب التعبئة والتنظيم ,فلسطين )لجنة اعداد الكادر , 2017,  34.

[17] الياقوت والمرجان في عقيدة اهل الايمان :جمع وترتيب عبد اللطيف آىل موسى ,ط2,1998,دن,17.

[18] رواه مسلم :كتاب البر والصلة والادب ,باب تراحم المؤمنين ,حديث رقم (4685).

[19] سليمان عودة ,اسئلة العنف(بيروت :جسور للترجمة والنشر ,2015),ط2: 252- 253.

[20] حمزة ذيب وآخرون ,كتاب التربية الاسلامية للصف الثاني ثانوي(فلسطين :وزارة التربية والتعليم العالي ),2012, 63.

[21] بكر ابو بكر ,طريق مغلق :الديمقراطية والتعبئة في التنظيمات الاسلاموية,ط1,رام الله فلسطين :دار الامين للنشر والتوزيع (2017),44-48.

[22] رنا سلعوس(مستوى الولاء المهني عند المشرفين الاكاديمين في جامعة القدس المفتوحة )المجلة الفلسطينية للتربية المفتوحة عن بعد ,المجلد الاول ,العدد الثاني(2008).

[23] المصدر السابق,85.

[24] المصدر السابق,90.

[25] رنا سلعوس(العلاقة بين السمات الشخصية والانتماء التنظيمي ),مجلة القدس المفتوحة للابحاث ,العدد العاشر (2007),222-223,عن محمد المخلافي (اهمية الولاء التنظيمي )مجلة جامعة دمشق (2001) م17  ع2,  185-120.

[26] بكر ابو بكر ,البرنامج التعبوي ,مصدر سابق ,34.

[27] بكر ابو بكر ,الهوية الوطنية ,مصدر سابق ,16.

[28] ابراهيم ,الفكر الاجتماعي,مصدر سابق ,202.

[29] بكر ابو بكر ,الهوية الوطنية ,مصدر سابق ,16.

[30] نشأت الاقطش.الدعاية اللاعلامية .(الخليل :منشورات الوطن ,1990),ص 16

[31] (الاعلام الفلسطيني والانقسام ).تحرير:خالد الحروب وجمان قنيس(رام الل2011,مقال نبهان خربشة,205.

[32] هشام شرابي ,النظام الابوي وإشكالية تخلف المجتمع العربي,ط2,(بيروت ,مركز دراسات الوحدة العربية )1993,  64.

[33] انظر,رنا سلعوس,”مستوى الولاء المهني …”مصدر سابق : 94-91

[34] انظر,رنا سلعوس,”العلاقة بين السمات الشخصية والانتماء التنظيمي  …”مصدر سابق :227-230.

[35] انظر,رنا سلعوس,”مستوى الانتماء المهني …”مصدر سابق : 97-108..

[36] انظر,رنا سلعوس,”العلاقة بين السمات الشخصية والانتماء التنظيمي  …”,مصدر سابق , 233-244.

[37] انظر,بكر ابو بكر ,”الهوية الوطنية بين التطور الى التمكن “مصدر سابق :97-108.

[38] تم استبعاد هذه الفقرة من المعالجة الاحصائية.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق