الكتب العلمية

العلاقات الاسرية في ظل الإدمان على وسائل التواصل الاجتماعي

Family relations in light of addiction to social media

 

تأليف : أ.م.د/ عبد الغني أحمد علي الحاوري، جامعة صنعاء، اليمن

نسخة “pdf”-
العلاقات الاسرية في ظل الإدمان على وسائل التواصل الاجتماعي

الطبعة الأولى “2021″ –من  كتاب: – العلاقات الاسرية في ظل الإدمان على وسائل التواصل الاجتماعي

جميع حقوق الطبع محفوظة #المركز_الديمقراطي_العربي ولا يسمح بإعادة إصدار هذا الكتاب أو اي جزء منه أو تخزينه في نطاق إستعادة المعلومات أو نقله بأي شكل من الأشكال، دون إذن مسبق خطي من الناشر .

تقديم:

يناقش هذا الكتاب قضية من القضايا المعاصرة التي تهم الأسرة، هي سيطرة وسائل التواصل الاجتماعي على الأسرة وعلى العلاقات والأنشطة التي تتم داخلها. فقد أدى الانتشار الواسع لوسائل التواصل الاجتماعي إلى الافراط في استخدامها، وإلى فتور العلاقات داخل الأسرة، كما اختفت الكثير من اللقاءات والاجتماعات التي كانت تتم داخل الأسرة قبل ظهور وسائل التواصل الاجتماعي. وأصبحت الأسرة بجميع أفرادها منهمكين في استخدامها من بداية يومهم وحتى نهايته، لا يبدأون يومهم إلا باستعراض آخر ما وصلتهم من رسائل، ولا ينامون إلا بعد متابعة جديدها.

هذا لا يعني أن هذا الكتاب يمثل دعوة لمقاطعة وسائل التواصل الاجتماعي، أو الانكفاء على الذات ومنع الانفتاح على مستحدثات العصر وجديد التكنولوجيا، فنحن نعيش في عصر العلم والمعرفة ومن الصعب على أي مجتمع أن ينغلق على نفسه، ولكن المطلوب هو التوازن في استخدامها والاعتدال في التعامل معها. والكتاب يتكون من ثلاثة فصول وعشرة مباحث هي:

الفصل الأول: تحدثت فيه عن الأسرة من حيث أهميتها ووظائفها وأشكالها وخصائص المراهقين واحتياجاتهم وميولهم، ثم تطرقت للعولمة وعلاقتها بالأسرة وأنواعها وايجابياتها وسلبياتها وآلياتها، وتحدثت بعد ذلك عن الحوار الأسري من حيث أهميته وأنواعه ومبادئه ومعوقاته، واختتمت الفصل ببيان العلاقات الأسرية قبل ظهور وسائل التواصل الاجتماعي وبعد ظهورها. أما الفصل الثاني فقد تحدثت فيه عن وسائل التواصل الاجتماعي من حيث نشأتها وأنواعها وتاريخ تأسيسها، ثم انتقت إلى ذكر أهم الإيجابيات وأبرز السلبيات التي تضمنتها هذه الوسائل، وفي نهاية الفصل تكلمت عن مشكلة الإدمان على استخدامها.

وفي الفصل الثالث قدمت رؤية مقترحة لكيفية الاستفادة من وسائل التواصل الاجتماعي حتى يكون تفاعلنا إيجابي وواعي، وذكرت أولًا دور الأسرة في مساعدة أبنائها على الاستفادة من تلك الوسائل، فهناك العديد من الأدوار والمهام التي تستطيع الأسرة القيام بها تجاه أفرادها سواءً أولئك الذين لم يصلوا إلى مرحلة الإدمان أو الذين سيطرت عليهم هذه الوسائل وأصبحوا في حكم المدمنين على استخدامها، وختمت الفصل بتناول دور مؤسسات التنشئة الاجتماعية (المدرسة والاعلام والمسجد والجامعات والمراكز البحثية) في توعية الأسرة بكيفية التعامل الإيجابي مع هذه الوسائل.

Abdulghani Ahmed Ali Alhawri, Sana’a University, Yemen

Abstract

   This book discusses one of the contemporary issues of concern to the family, which is the control of social media over the family and the relationships and activities that take place within it. The widespread use of social media has led to its excessive use, and to the cooling of relations within the family, as well as the disappearance of many meetings and meetings that took place within the family before the emergence of social media. And the family with all its members became involved in using it from the beginning of their day until the end. They do not start their day without reviewing the last messages they received, and they do not sleep until after the new ones are followed up.

   This does not mean that this book represents a call to boycott social media, or to withdraw from oneself and prevent openness to the developments of the age and new technology. We live in an era of science, knowledge and globalization and it is difficult for any society to close itself, but what is required is balance in its use and moderation in dealing with it. The book consists of three chapters and ten sections as follows:

  The first chapter: In it I talked about the family in terms of its importance, functions, forms, characteristics of adolescents, their needs and preferences, then touched on globalization and its relationship to the family, its types, positives, negatives and mechanisms, and then spoke about family dialogue in terms of its importance, types, principles and obstacles, and concluded the chapter with a statement of family relations before the emergence of social media and after it appeared. As for the second chapter, I talked about social media in terms of its origins, types and date of establishment, then chose to mention the most important positives and the most prominent negatives included in these methods, and at the end of the chapter I talked about the problem of addiction to its use.

In the third chapter, I presented a proposed vision for how to benefit from social media so that our interaction is positive and conscious. First, I mentioned the role of the family in helping its children to benefit from these means, as there are many roles and tasks that the family can perform towards its members, whether those who have not reached the stage Addiction, or those who have been dominated by these methods and have become addicted to their use, and concluded the chapter by addressing the role of institutions of socialization (school, media, mosque, universities and research centers) in educating the family on how to positively deal with these methods.

  • الناشر: المركز الديمقراطي العربي للدراسات الإستراتيجية والسياسية والاقتصادية 

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى