الأفريقية وحوض النيلالتوعية الديمقراطية

واقع التنمر الالكتروني في المدارس الحكومية الثانوية في محافظة طولكرم

The reality of cyberbullying in the secondary government schools in the Tulkarm Governorate

اعداد : د. ربيع شفيق عطير – وزارة التربية والتعليم، مديرية التربية والتعليم لمحافظة طولكرم، قسم الإرشاد التربوي- فلسطين

 

  • المركز الديمقراطي العربي –
  • المجلة الدولية للدراسات التربوية والنفسية : العدد السادس أيلول – سبتمبر 2019 وهي فصلية دولية محكّمة تصدر عن “المركز الديمقراطي العربي”  ألمانيا – برلين.
  • تعنى بنشر الدراسات والبحوث في ميدان العلوم التربوية والعلوم النفسية والأرطفونيا، وكل ما له علاقة بالبحوث والدراسات التربوية والنفسية باللغات العربية والانجليزية.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland
ISSN  2569-930X
International Journal of Educational and Psychological Studies

 

للأطلاع على البحث من خلال الرابط المرفق :

https://democraticac.de/wp-content/uploads/2019/09/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%81%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%AF%D8%B3-%D8%A3%D9%8A%D9%84%D9%88%D9%84-%E2%80%93-%D8%B3%D8%A8%D8%AA%D9%85%D8%A8%D8%B1-2019.pdf

ملخص:

هدفت الدراسة الحالية إلى تعرف واقع التنمر الإلكتروني في المدارس الحكومية الثانوية في محافظة طولكرم، وإلى تعرف أثر متغيرات الجنس ومستوى التحصيل والمستوى الاقتصادي للأسرة ومكان السكن في واقع التنمر الالكتروني. ولتحقيق أهداف الدراسة، تم تطوير استبانة تكونت من (28) فقرة مقسمة إلى خمسة مجالات هي مجال الاستهزاء وتشويه السمعه، والإقصاء، والإزعاج وانتهاك الخصوصية، والإهانة والتهديد، والتحرش الجنسي. وتم التأكد من دلالة صدقها وثباتها. وتكونت عينة الدراسة من (150) طالب وطالبة من الصف الحادي عشر، وتم استخدام المنهج الوصفي المسحي. وأظهرت نتائج الدراسة حصول جميع المجالات والدرجة الكلية على درجة “متوسطة”، وأظهرت النتائج كذلك وجود فروق في درجة التنمر الإلكتروني تعزى إلى متغير الجنس لصالح الإناث على مجالي الإقصاء والتحرش الجنسي أما باقي المجالات أظهرت عدم وجود فروق، وأظهرت نتائج الدراسة كذلك عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية على متغيرات مستوى التحصيل، والمستوى الاقتصادي للأسرة، ومكان السكن. وأوصت الدراسة بتعزيز البيئة التعليمية المناسبة للطلبة كي يعبروا عن رغباتهم واستعداداتهم عن طريق الأنشطة التعليمية الفعالة وخاصة الأنشطة الرياضية والترفيهية.

Abstract :

This study aimed to identify the reality of cyberbullying in the secondary government schools in the Tulkarm Governorate, as well as to identify the effect of the variables of gender, achievement level, family’s economic level, and the place of residence. To achieve the objectives of the study, the researcher developed a questionnaire which consisted of (28) items. It was divided into five domains: mockery and defamation, exclusion, disruption and violation of privacy, humiliation and threats, and sexual abuse. The validity and reliability of the study tool were verified. The sample of the study consisted of (150) students of the (11) th graders. The study used the descriptive surveying approach. The results of the study showed that the score of all domains and the total degree was moderate. There were statistically significant differences in the degree of cyberbullying due to the variable of gender in favor of the females in the domains of exclusion and sexual abuse. However, there were no statistically significant differences in all other domains. Additionally, there were no statistically significant differences in the achievement level, economic level, and the place of residence. The study recommended the need to promote the appropriate educational environment in which students can express their preferences and their dispositions through effective educational activities, especially sports and recreational activities.

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى