fbpx
عاجل

الالاف من انصار مقتدى الصدر يتجمعون في بغداد للمطالبة باصلاحات

-المركز الديمقراطي العربي

تجمع الالاف من انصار الزعيم العراقي الشيعي مقتدى الصدر الجمعة بالعاصمة العراقية بغداد للدعوة مجددا الى تنفيذ اصلاحات تضع حدا للفساد في البلاد.

وتجد الطبقة السياسية العراقية التي ينخرها الفساد والمحسوبية، صعوبات في تامين خدمات عامة جيدة للسكان وهي متهمة بالرغبة في الابقاء على النظام القائم على توزيع المناصب وفق حصص سياسية وطائفية.

ويشكل النضال ضد هذا النظام محور التظاهرات الاسبوعية التي ينظمها انصار الصدر منذ بداية العام ، وكانت شهدت توقفا مؤخرا قبل استئنافها الجمعة.

وكانت اجواء التجمع احتفالية ببغداد حيث كان بعض المحتجين يلوحون باعلام وآخرون يرقصون على انغام تدعو الى التغيير في ميدان التحرير بالعاصمة.

وقال كاظم حسين (عامل-41 عاما) ان “الحكومة ليست جادة (..) لقد غيروا بعض الاشياء لكن الاشد فسادا لا يزالون في مواقعهم. ويجب ان يرحلوا جميعا”.

وجرت التظاهرة في هدوء وسط انتشار امني للشرطة وانصار الصدر.

وفي صيف 2015 نزل آلاف العراقيين الى الشارع للمطالبة بانهاء الفساد وتحسين الخدمات العامة.

ووعد رئيس الحكومة حيدر العبادي باصلاحات ما ادى الى تراجع وتيرة التظاهرات، لكن حركة الاحتجاج استؤنفت مجددا مع بداية 2016 بدعوة من مقتدى الصدر.

وتمكن متظاهرون مرتين من اقتحام المنطقة الخضراء الشديدة التحصين في بغداد والتي تؤوي اهم مؤسسات البلد.

وبات مقتدى الصدر سليل اسرة مراجع دينية مؤثرة في العراق، بطل الاصلاحات في البلاد بعد ان نال شعبية لدعوته الى تمرد مسلح على الاميركيين اثر غزوهم العراق في 2003.المصدر:أ ف ب

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى