عاجل

المحكمة العليا في البرازيل تسمح باجراء تحقيق اولي ضلوع الرئيس تامر في فضيحة فساد

-المركز الديمقراطي العربي

سمح قاض في المحكمة العليا البرازيلية بفتح تحقيق اولي حول مزاعم بضلوع الرئيس البرازيلي ميشال تامر في فضيحة الفساد في شركة بتروبراس.

واعطى القاضي موافقته مساء الجمعة على فتح عدة تحقيقات ضد مسؤولين سياسيين، بناء على تصريحات سيرجيو ماشادو الرئيس السابق لشركة ترانسبيترو وهي احدى فروع شركة النفط العملاقة بتروبراس.

وتحدث ماشادو في اطار تسوية مع القضاء في مقابل خفض للعقوبة، بحسب ما افادت وكالة الانباء البرازيلية العامة “اجانسيا برازيل”.

ويتركز التحقيق حول تامر في طلب مفترض لتمويل في 2012 من شركة ترانسبيترو.

وادرج القاضي تصريحات ماشادو في عدة ملفات تخص سياسيين نافذين في البرازيل من حزب الرئيس الحالي ميشال تامر والحزب الاشتراكي الديمقراطي وحزب العمال.

وسيقرر النائب العام رودريغو جانو ما اذا كان سيتم فتح تحقيق رسمي بحق الرئيس.

وخلف تامر الرئيسة المنتخبة ديلما روسيف في 31 آب/اغسطس بعد اقالتها من قبل مجلس الشيوخ البرازيلي بداعي تزييف حسابات عامة.المصدر:أ ف ب

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى