fbpx
عاجل

إعصار ايرما يضرب فلوريدا وتسبب بفيضانات ودمار هائل

-المركز الديمقراطي العربي

وصل الاعصار الذي أسفر عن مقتل 25 شخصا على الأقل خلال مروره في منطقة الكاريبي منذ الأربعاء، إلى كوبا السبت وتسبب بفيضانات وصلت الى العاصمة هافانا بالإضافة الى دمار هائل في وسط وشرق البلاد، لكن دون تسجيل أي حالة وفاة رسمية حتى الساعة.

ويأتي الإعصار إرما بعد أيام من الإعصار هارفي الذي اجتاح تكساس وتسبب في هطول أمطار قياسية كما أثار كارثة طبيعية ألحقت خسائر هي الأكبر في تاريخ الولايات المتحدة.

وأشار موقع فلايت أوير الإلكتروني لمتابعة حركة الطيران إلى إلغاء ما يربو على ألفي رحلة طيران من وإلى فلوريدا يوم السبت كما تعطلت حركة النقل البري مع فرار الملايين إلى بر الأمان.

وأعلن المركز الأميركي للأعاصير ان قوة الاعصار ايرما ارتفعت الى الدرجة الرابعة قبل وصوله الى كي ويست مهددا فلوريدا التي يتوجه نحوها ببطء.

وتوقع المركز الأميركي أن تمرّ عين الاعصار على أرخبيل “لوور كيز” في جنوب فلوريدا وأن يتوجه إلى “قرب أو على طول” ساحل فلوريدا الغربي، محذرا من امواج قد يصل ارتفاعها الى 4,6 أمتار وهي كافية لإغراق منزل بكامله.

وكان إرما إعصارا من الفئة الخامسة، أعلى درجات تصنيف الأعاصير، عندما اجتاح كوبا صباح السبت.

لكن الإعصار تراجع إلى الفئة الثالثة مع مروره فوق الشريط الساحلي الشمالي لكوبا ليغمر الشوارع بالمياه لكن المركز الوطني للأعاصير قال إن من المتوقع أن يشحذ إرما قواه فوق المياه الدافئة مع تحركه صوب فلوريدا.

ومن المتوقع أن يتسبب إرما في هطول ما يصل إلى 50 سنتيمترا من الأمطار على فلوريدا وجنوب شرق جورجيا حتى يوم الاثنين أي أقل من كمية المطر التي تسبب فيها الإعصار هارفي في تكساس ولويزيانا قبل أسبوعين مما أودى بحياة 60 شخصا على الأقل وألحق أضرارا في الممتلكات تقدر بنحو 180 مليار دولار.

وكانت المشاهد على طول ساحل شمال وسط كوبا تشبه الأهوال التي خلفها إرما الأسبوع الماضي على جزر أخرى في منطقة الكاريبي مع اجتياحه لمنطقة سييجو دي أفيلا.

وقالت وسائل إعلام كوبية إن هذه هي المرة الأولى التي يصل فيها إعصار من الفئة الخامسة إلى اليابسة في كوبا منذ 1932 وأمرت الحكومة الشيوعية في الجزيرة بإجلاء أكثر من مليون شخص في مسار الإعصار.

وأمر المسؤولون في فلوريدا بإجلاء 6.3 مليون شخص في المجمل أي نحو ثلث تعداد السكان في الولاية مما تسبب في اختناقات مرورية شديدة على الطرق السريعة وتكدس الملاجئ.

وفي مدينة بالم بيتش الأمريكية صدرت أوامر بإخلاء منتجع مار الاجو الذي يملكه الرئيس دونالد ترامب.

وكتب ترامب على تويتر يقول ”إنها عاصفة لها قدرة تدمير هائلة وأناشد كل من هم في مسار العاصفة الامتثال لكل تعليمات مسؤولي الحكومة“.

وقال مسؤولون إن الوقت المتاح أمام الناس لمغادرة المناطق التي صدرت فيها أوامر إخلاء ينفد بسرعة وحذرت من أن محطات البنزين ستخلو من الوقود قريبا وستغلق الجسور في بعض المناطق.

ودمّر الاعصار ايرما جزر عدة في الكاريبي موقعا 25 قتيلا، عشرة بينهم في الجهة الفرنسية من جزيرة سان مارتان واثنان في الجهة الهولندية من الجزيرة نفسها بالإضافة الى أربعة في الجزر الأميركية العذراء وستة في الجزر البريطانية العذراء وأرخبيل أنغويلا واثنان في بورتوريكو وقتيل واحد في باربودا.

وضرب اعصار آخر “جوزيه” جزيرتي سان مارتان وسان برتيليمي بلغت شدته الدرجة الرابعة وانتهى السبت أبعد من ما كان متوقعا.وكالات

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى