أحداث المركز

مؤلف جماعي : الإنتخابات المحلية ودورها في ترسيخ الديمقراطية بالدول المغاربية

 

دعوة لتأليف كتاب جماعي

من أجل تأسيس التواصل والتفاعل بين الثقافات المختلفة وتشكيل مجتمع علمي يضم باحثين من المحيط إلى الخليج  إضافة إلى معالجة المشاكل الحضارية المشتركة والرؤى المستقبلية وفق متغيرات مستمرة.

ضمن هذا السياق سيتم الاستفادة من مساهمات الباحثين والأكاديميين من خلال تمكنهم من عرض دراساتهم .سوف يتم إصدار هذا المؤلف على شكل كتاب  يحمل أسماء المؤلفين، في ألمانيا وبرقم دولي معتمد، من قبل المركز الديمقراطي العربي بالتعاون مع المركز الألماني وسيتم تقديم شهادات دولية معتمده من المركز تفيد بتقديم ونشر المعرفة العلمية.

الإنتخابات المحلية ودورها في ترسيخ الديمقراطية بالدول المغاربية

تقديم:

إن التطبيق السليم للحوكمة المحلية يستوجب إرساء دعائم و أسس ديمقراطية التسيير و ذلك  من خلال تعزيز الحقوق و الحريات العامة  و قيم  المواطنة،  و يعد إشراك المواطنين  في تسيير شؤونهم  من سبل التسيير الناجع على  إعتبار  أن المواطن يعبر عن تطلعاته و آرائه و إحتياجاته بل  يساهم بصورة فعالة في رسم  السياسة  العامة  و صنع القرار. و تعد الإنتخابات الحرة و النزيهة  أحد ركائز الديمقراطية و مقياسا لها، بل الوسيلة المثلى و المشروعة  لإسناد السلطة ، فالإنتخابات تمثل فاعلا محوريا  في ترسيخ الديمقراطية  و تمكين  المواطنين  من ممارسة  حقوقهم السياسية  و المدنية من خلالها .  و على المستوى المحلي  فإن الإنتخابات  تعد همزة وصل تربط الديمقراطية باللامركزية الإدارية ، فضلا عن كونها  ركن في النظرية اللامركزية الإدارية لأنها شرط أساسي لتحقيق إستقلال المجالس المحلية،  و أساس بناء الديمقراطية المحلية و وسيلة لتجسيد إشراك الشعب في السلطة  وإشراكه في صنع القرار السياسي. فالديمقراطية المحلية بهذا المحرك الأساسي  للديناميات الإقتصادية ، و السوسيو ثقافية للمجتمع المحلي، كما أنها تلعب دورا أساسيا في تنميته و تحديثه، هذا فضلا عن كونها تمثل مجالا خصبا لإنتقاء النخب المحلية و تجديدها و تكريس نفوذها، فالديمقراطية هي ألية ناجعة لتأطير المحلي، و توجيه سيرورة و حدود تنميته، و مراقبة ما يمكن أن يحدث فيه من تغيرات إجتماعية ، و ما قد يعرفه من ردود أفعال من قبل سكانه.

إن مشاركة المواطنين في تسيير شؤونهم و مصالحهم تعد ضمانة هامة في كفالة حقوقهم و حماية مصالحهم، و بمقتضى ذلك تظهر أهمية الإنتخابات كوسيلة فعالة و أسلوب أمثل للتعبيـر عن رغبة و إرادة الشعب في إختيار من يمثله و ينوب عنه في ممارسة السلطة  و السهر على حماية حقوقه و المحافظة على ممتلكاته. فتمكين المواطنين في المجتمع المحلي من المشاركة الفعالة و الحقيقية في إدارة الشؤون العامة المحلية من خلال الإنتخاب  يعتبـر ظاهرة ديمقراطية و ممارسة حضارية لتأكيد حرية الفرد في إختيار  من يراه مناسبا لتمثيله في السلطة .

ولقيام  أي نظام  ديمقراطي  حقيقي يتطلب  أن  تعمل الدولة  على  كفالة  الحقوق السياسية  و حمايتها  بنصوص  دستورية  و قانونية  بالقدر  الذي  يشجع  مواطنيها  على  المشاركة  في الإنتخابات و ذلك بترجيح  القانون  على أي  إعتبار  في  كل  الظروف لضمان  قاعدة  حرية  إختيار  الشعب لممثليه  .

المحاور العامة:

  • الديمقراطية المحلية مقاربة نظرية للمفهوم.
  • الإنتخابات المحلية دراسة في الأطر القانونية والمؤسساتية.
  • دور الإعلام والمال والعشائرية في الإنتخابات المحلية.
  • تأثير الانتخابات المحلية في ترشيد الحكم على المستوى المحلي.
  • مستقبل الديمقراطية المحلية في المنطقة، بين العجز والترسيخ.
  • الرقابة على العملية  الإنتخابات المحلية .
  • منازعات الإنتخابات  المحلية .

الأهداف المتوخاة:

نهدف من خلال هذا الكتاب  للوقوف على مدى  أهمية الإنتخابات المحلية من الناحية العلمية و كذا من الناحية العملية .و هذا من  خلال دراسة الوضع القائم وفقا للنصوص القانونية السارية بالدول المغاربية  و إيجاد البدائل النظرية من أجل مواكبة التطورات السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية الراهنة . و أيضا دراسة الأساليب القانونية الناجحة لتسيير وإدارة المجالس الشعبية المحلية بما  يتماشى مع المتطلبات الديمقراطية .

وعلیه فإن مضمون الكتاب يسعى  لتوضیح مدى قدرة النظام الانتخابي بالدول المغاربية   بما  تضمن من إجراءات وما طرأ علیه من تعدیلات- على تفعيل  الدیمقراطیة على  المستوى المحلي، من خلال العملیة الانتخابیة،  وهذا يبرز مدى أهميته .

إشراف وتحرير : د.سامي الوافي

هيئة التحرير :

  • د.مصطفى خواص
  • د.عشي علاء الدين
  • أ.بن عيسى صفاء
  • أ.زغاب سحر

الهيئة  العلمية الإستشارية:

  • أ.د. عبد الحليم مشري ، جامعة محمد خيضر ، بسكرة – الجزائر.
  • أ.د.حسينة ، شرون، جامعة محمد خيضر ، بسكرة – الجزائر.
  • أ.د. ملاوي إبراهيم .جامعة العربي بن مهيدي .أم البواقي – الجزائر
  • أ.د. سليـم كاطـع علــي ، مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية، جامعة بغداد- العراق
  • د.إبراهيم الرفاعي، جامعة المنار ، تونس.
  • د.رابح خرايفي ، المعهد العالي للدراسات القانونية والسياسية بالقيروان- تونس.
  • د.أمحمدي بوزينة آمنة، جامعة حسيبة بن بوعلي ،شلف- الجزائر.
  • د. توفيق الغناي، جامعة سوسة ، تونس.
  • د.مصطفى خواص، المدرسة الوطنية العليا للعلوم السياسية – الجزائر.
  • د. حارث قحطان عبدالله، جامعة تكريت ، العراق.
  • د. قريمس عبد الحق، جامعة محمد الصديق بن يحي، جيجل- الجزائر.
  • د.تاعويلت كريم ، جاممعة عبد الرحمان ميرة ، بجاية –الجزائر.
  • د.عائشة عباش .جامعة الجزائر 3 ، الجزائر .
  • د.بن يحي نبيلة. جامعة بن يوسف بن خدة . الجزائر.
  • د.عمراني كربوسة . جامعة محمد خيضر . بسكرة – الجزائر.
  • د.بن يوسف نبيلة ،جامعة مولود معمري، تيزي وزو- الجزائر.
  • د.حموم فريدة، جامعة محمد الصديق بن يحي، جيجل- الجزائر.
  • د. عشي علاء الدين، جامعة تبسة ، الجزائر
  • د. جواد الرباع ، جامعة ابن زهر،  اكادير.- المغرب.
  • د.خلاف فاتح ،جامعة محمد الصديق بن يحي، جيجل- الجزائر.
  • د. علي حسن أبو بكر يونس, جامعة بن غازي، ليبيا.
  • د. فتحي بلعيد أبورزيزة، الجامعة الأسمرية، ليبيا.

الشروط المنهجية للنشر في الكتاب:

تعتمد اللجنة العلمية  في انتقاء الدراسات المواصفات الشكلية والموضوعية للكتب الدولية المحكّمة، وفقًا لما يلي:

إجراءات تقديم الدراسة و مواصفاتها:

أن تكون الدراسة أصلية معدّه خصيصًا للمحاور الكتاب المذكورة ، وألّا يكون قد نشر جزئيًا أو كليًّا أو نُشر ما يشبهه في أيّ وسيلة نشر إلكترونية أو ورقية.

  • كيفية إعداد البحث للنشر:
  • يكتب عنوان المقال باللغتين العربية والإنكليزية، وتعريف موجز بالباحث والمؤسسة العلمية التي ينتمي.
  • كتابة ملخص للمقالة باللغتين العربية والإنكليزية ألا يقل عن 200 كلمة ولا يزيد عن 250 كلمة.
  • تحديد مواصفات فرضية الدراسة أو أطروحته، ووضع التصوّر المفاهيمي وتحديد مؤشّراته الرئيسة، ووصف منهجية البحث، والتحليل والنتائج، والاستنتاجات. على أن يكون البحث مذيّلًا بقائمة بيبليوغرافية تتضمن أهم المراجع التي استند إليها الباحث إضافةً إلى المراجع الأساسية التي استفاد منها ولم يشر إليها في الهوامش. وتذكر في القائمة بيانات البحوث بلغتها الأصلية(الأجنبية) في حال العودة إلى عدة مصادر بعدة لغات.
  • – تنشر المقالات باللغات العربية و الفرنسية و الانجليزية
  • -الالتزام بالمعايير الأكاديمية والعلمية المعمول بها دوليا في إعداد الأعمال العلمية، أهمها الأمانة العلمية.
  • – أن يكون المقال مكتوبا بلغة سليمة، مع العناية بما يلحق به من خصوصيات الضبط والأشكال. -يكتب على الصفحة الأولى من المقال ما يلي:
  • اسم ولقب الباحث باللغتين العربية والانجليزية، الصفة، الدرجة العلمية،مؤسسة الانتساب (الجامعة والكلية)، البريد الإلكتروني.
    -إتباع طريقة التهميش أسفل الصفحات بطريقة غير تسلسلية حيث يبدأ ترقيم التهميش وينتهي في كل صفحة كما يلي: اسم الكاتب ، لقب الكاتب، اسم الكتاب، رقم الطبعة، بلد النشر: دار النشر ، سنة النشر، ص
  • -توثق المراجع حسب الترتيب الأبجدي في نهاية المقال وتصنف إلى:
  • 1- مراجع باللغة العربية: (1-الكتب-2- القوانين والمواثيق الدولية-3- المقالات-4 المواقع الاليكترونية)
    2-المراجع باللغة الأجنبية : (1-الكتب-2- القوانين والمواثيق الدولية-3- المقالات-4 المواقع الاليكترونية)
    3- طريقة كتابة المراجع:
    -الكتاب: اسم الكاتب ،لقب الكاتب، ، اسم الكتاب، رقم الطبعة، بلد النشر: دار النشر ، سنة النشر
  • -المقال: اسم الكاتب، لقب الكاتب ،”عنوان المقال”، اسم المجلة، العدد، سنة النشر، الصفحة
  • المواقع الاليكترونية: اسم الكاتب ،لقب الكاتب ،” عنوان المقال” اسم الموقع الالكتروني
  • الدورية: أسم الكاتب، لقب الكاتب، عنوان المقالة، اسم الدورية، العدد، الدولة: المركز أو الجامعة، السنة.
  • – رسالة ماجستير أو أطروحة دكتوراه: يكتب اسم صاحب البحث، العنوان، يذكر رسالة ماجستير أو أطروحة دكتوراه ، اسم الجامعة، اسم الكلية، السنة.
  • – إذا كان المرجع نشرة أو إحصائية صادرة عن جهة رسمية: يكتب اسم الجهة، عنوان التقرير، أرقام الصفحات، سنة النشر
  • -يتم تنسيق الورقة على قياس (A4) ، بحيث يكون حجم ونوع الخط كالتالي:

نوع الخط هوTraditional Arabic (حجم 16 بارز (Gras) بالنسبة للعنوان الرئيسي، وحجم 14 بارز بالنسبة للعناوين الفرعية، وحجم 14 عادي بالنسبة للمتن، وحجم 11 عادي بالنسبة للجداول والأشكال إن وجدت، وحجم 9 عادي بالنسبة الهوامش). أما المقالات المقدمة باللغة الأجنبية تكون مكتوبة بالخط 12Times New Roman.
-ترك هوامش مناسبة (2.5)من جميع الجهات.
-يتراوح البحث من 5000 كلمة إلى 8000 كلمة.
يقوم الباحث بإرسال البحث المنسق على شكل ملف مايكروسوفت وورد، إلى البريد الإلكتروني:

  • dr.samy-louafi@democraticac.de
  • يتم تحكيم البحث من طرف محكمين أو ثلاثة.
  • يتم إبلاغ الباحث بالقبول المبدئي للبحث أو الرفض

مواعيد  هامة :

  • أخر اجل لاستقبال المقال كامل : 20 جانفي 2019
  • الرد على المقالات المقبولة بعد التحكيم  : 20 فيفري 2019
  • إصدار الكتاب :   20 مارس 2019

ادارة النشر – المركز الديمقراطي العربي

Germany: Berlin 10315 Gensinger Str: 112
030- 54884375
030- 91499898
030- 86450098


https://democraticac.de/wordpress/
https://portal.dnb.de/opac.htm?query=ido%3D544309254&method=simpleSearch&cqlMode=true
https://twitter.com/Democratic_AC
https://www.facebook.com/democraticac?ref=hl
https://www.linkedin.com/in/ammarsharaan/

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق