fbpx
الكتب العلمية

أزمة الشرعية : الصراع بين الثورة والنظام السياسي

Legitimacy Crisis : The Struggle between Revolution and Political System

 

المؤلف : د. حسين علوان البيج – استاذ النظم السياسية المقارنة  – جامعة بغداد

إصدارات إستراتيجية ; الإصدار رقم 0079

تحميل نسخة pdf –

أزمة الشرعية الصراع بين الثورة والنظام السياسي

الطبعة الأولى “2020″ – إصدارات إستراتيجية :- أزمة الشرعية : الصراع بين الثورة والنظام السياسي

جميع حقوق الطبع محفوظة: للمركز الديمقراطي العربي ولا يسمح بإعادة إصدار هذا الكتاب من “إصدارات إستراتيجية ” أو اي جزء منه أو تخزينه في نطاق إستعادة المعلومات أو نقله بأي شكل من الأشكال، دون إذن مسبق خطي من الناشر .

مقدمة:

أزمة الشرعية, ازمة بنيوية تنشأ عن التطور غير المتكافئ في بنى المجتمع, حين تتطور البنية الفكرية بمديات بعيدة, ولم يصاحبه تطور مماثل في البنية السياسية, فتتولد هوة تفصل بين معتقدات الافراد والجماعات وبين المؤسسات السياسية, وتتمثل بأنهيار القاعدة الاجتماعية للنظام السياسي, بفعل بروز مفهوم جديد للشرعية مغاير, تحرص عليه جماعات جديدة, وتسعى لبناء نظام سياسي جديد على اساسه, وتحول اجزاء واسعة من قاعدة النظام الشعبية, نحومفهوم الشرعية الجديد, فتكون الثورة, المشروع الاجتماعي للتغيير في بنى المجتمع المختلقة, ومن ثم اعادة بناؤها وفقا للاسس الجديدة, وبما يواكب و يتوائم مع التطور الفكري لدى الافراد والجماعات في المجتمع, مما يعني انها ازمة في المعتقدات.

Abstract

Legitimacy Crisis, a structural crisis that arises from the unequal development in the structure develops in long ranges, and is not accompanied by a similar development in the political structure, thus creating a gap separating the beliefs of individuals and groups and between political institutions, and is represented by the collapse of the social base of the political system, by an action of the emergence of a new concept of legitimacy that is different, and a new groups are keen on it, and seek to build a new political system on its basis, and the transformation of large parts of the base of the popular system, towards the new concept of legitimacy, so that the revolution will be the social project of change in the various structures of society, and then rebuild it according to the new foundations, and in line with the intellectual development of individuals and groups in society, which means that it is a crisis in beliefs.

  • الناشر: المركز الديمقراطي العربي للدراسات الإستراتيجية والسياسية والاقتصادية
الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق