الأفريقية وحوض النيلالدراسات البحثية

الأبعاد الاجتماعية والاقتصادية والبيئية لدينامية الهجرة بواحات درعة الوسطى جنوب المغرب

Social, Economic and Environmental Dimensions of the Migration Dynamic In Middle Draa Oases in Southern Morocco

اعداد : سعيد ايت عبد الواحد، دكتوراه في الجغرافيا من جامعة القاضي عياض مراكش المغرب

  • المركز الديمقراطي العربي
  • مجلة الدراسات الأفريقية وحوض النيل : العدد الثالث عشر تشرين الأول – أكتوبر 2021  ,مجلد 04 مجلة دورية علمية محكمة تصدر عن #المركز_الديمقراطي_العربي ألمانيا – برلين .
  • تُعنى المجلة بالدراسات والبحوث والأوراق البحثية عمومًا في مجالات العلوم السياسية والعلاقات الدولية وكافة القضايا المتعلقة بالقارة الأفريقية ودول حوض النيل.
Nationales ISSN-Zentrum für Deutschland

ملخص:

تشكل الهجرة مظهرا من مظاهر الأزمة التي تعاني منها الواحات، والتي تمس جل القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية. بحيث تشكل مجتمعة أحد الأسباب المساهمة في نزوح عدد كبير من سكان هذه المناطق نحو المدن، للهروب من الفقر والحرمان الاجتماعي التي تعاني منه جل الأسر في الواحات. هذه الهجرة تكون لها انعكاسات على هذه المجالات، فالارتباط الكبير للمهاجرين بأصولهم، يساهم في تغير نمط عيش الساكنة المحلية، من خلال التحويلات المالية. بالإضافة الى تأثيرها على المجال بإفراغ المنطقة من الطاقات الشابة، الأمر الذي يساهم في تدهور هذه المجالات. سنناقش من خلال هذا المقال محدودية البنى الإنتاجية في تحقيق التنمية ومساهمة ذلك في تزايد حدة الهجرة في الواحات، وتبيان أهم انعكاساتها على المجال.

Abstract

Migration is one of the manifestations of the oases crisis, and it is closely related to the weakness of local productive structures, and their inability to secure the basic needs of the local population. The latter is increasing at a rate that exceeds the ability of oases to meet the current requirements of life. This resulted in the change in the lifestyle of the population, which is linked to the general shifts that Morocco and the world in general undergoes. These factors made the oases the most expelling areas for their inhabitants, due to the absence of a clear vision for their development. The result of this is the social deprivation that most families suffer from. But the immigrants mitigated it through the close connection with their origins, as the oases today live on more than one external financial resource linked mainly to the remittances of immigrants; since the agriculture is in crisis and the inability of tourism to contribute to achieving a desired development, -despite the local tourism potentials associated with the diversity of natural and heritage scenes (mountain tourism, desert tourism, architectural heritage…). Despite the importance of migrants remittances in alleviating the suffering of the population, migration contributes to emptying the region of young workforce, which leads to the deterioration of these areas.  In this article, we will discuss the limitations of productive structures in achieving development and its contribution to the increase of migration from the oases, and indicate its most important repercussions on the field.

5/5 - (1 صوت واحد)

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى