الشرق الأوسطعاجل

مقتل 28 شخصا في تفجيرين استهدفا مسجدا للحوثيين والدولة الإسلامية تعلن مسؤوليتها

أعلن فرع تنظيم الدولة الإسلامية في اليمن مسؤوليته عن تفجيرين في مسجد بالعاصمة صنعاء يوم الأربعاء قالت وسائل إعلام يسيطر عليها الحوثيون إنهما أسفرا عن مقتل 28 شخصا.

وقال التنظيم في بيان على موقع تويتر إن انتحاريا فجر نفسه في المسجد وإن سيارة ملغومة كانت متوقفة قرب مسعفين من الحوثيين خارج المسجد انفجرت بعد ذلك بقليل.

قالت وسائل إعلام تابعة لميليشيا الحوثي إن عشرين شخصا على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في تفجيرين بالقرب من مسجد في منطقة شمالية بالعاصمة اليمنية صنعاء يوم الأربعاء.

ونقل تلفزيون المسيرة في حسابه على تويتر عن متحدث باسم وزارة الصحة التي يسيطر عليها الحوثيون القول إن عدد القتلى المذكور هو إحصاء أولي.

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن إن اثنين من عمال الإغاثة التابعين لها قتلا في محافظة عمران بشمال اليمن على يد مسلح مجهول يوم الأربعاء في حادث عنف نادر ضد عمال الإغاثة خلال الحرب المستمرة منذ خمسة أشهر.

وقال عدنان حزام المتحدث باسم اللجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن عبر الهاتف إن العاملين يمنيان وكانا في طريق العودة من أعمال الإغاثة في محافظة صعدة بأقصى شمال البلاد. وأضاف من العاصمة اليمنية “قتل اثنان من زملائنا بالرصاص في سيارتهما… أثناء سفرهما من صعدة إلى صنعاء.”

وقال بيان للجنة إن القتيلين هما مسؤول ميداني وسائق وأضاف أنها تعتقد أن مسلحا واحدا نفذ الهجوم لكن السبب لا يزال غير واضح. وصعدة معقل للحوثيين المتحالفين مع إيران والذين يتعرضون لضربات جوية يشنها تحالف تقوده السعودية.

وتصاعدت الحرب الأهلية في اليمن في مارس آذار عندما تدخل تحالف من دول عربية بقيادة السعودية لمنع الحوثيين من التوسع ومن أجل إعادة الحكومة اليمنية الموجودة في الرياض.

وقال أنطوان جراند رئيس وفد الصليب الأحمر في اليمن “تدين اللجنة الدولية للصليب الأحمر بأشد العبارات الممكنة ما يبدو أنه استهداف متعمد لعاملينا.”

وفي الأسبوع الماضي قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر إنها علقت مؤقتا عملها في مدينة عدن بجنوب اليمن بعد أن تعرض مكتبها لهجوم مسلحين مجهولين في يوم سابق. ومع انهيار الحكومة المركزية والمؤسسات الصحية في اليمن بات عمل وكالات الإغاثة مصدرا رئيسيا للغذاء والدواء.

وأودت الحرب بحياة ما يربو على 4500 في اليمن أحد أفقر بلدان العالم العربي حتى قبل بدء الصراع الأخير.

Rate this post

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى