fbpx
عاجل

بريطانيا مستعدة للانسحاب من محادثات الانفصال إذا لم يعجبها ما يقدمه الاتحاد الأوروبي

-المركز الديمقراطي العربي

حث رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر بريطانيا يوم السبت على التخلي عن التحفظ الذي أبدته الأسبوع الماضي بشأن إنفاق الاتحاد الأوروبي قائلا إن هذا سيساعد على تيسير المفاوضات بشأن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي .

وقال يونكر في مؤتمر صحفي بعد اجتماع قمة لزعماء الاتحاد الأوروبي للاتفاق على المطالب التفاوضية بشأن انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إن “المملكة المتحدة تعرقل حاليا اتخاذ قرار وإذا استطاعت المملكة المتحدة سحب التحفظ الذي أبدته سيكون أمرا مرغوبا فيه وسيؤدي إلى تيسير بدء المفاوضات.”

قالت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي يوم الأحد إن محادثات الانفصال عن الاتحادالأوروبي ستكون صعبة في ظل الموقف المتشدد الذي تبناه زعماء الاتحاد تجاه المفاوضات المرتقبة.

وأقر زعماء الاتحاد الأوروبي مجموعة من الشروط القاسية لخروج بريطانيا يوم السبت ونصحوا البريطانيين بألا تساورهم “أوهام” الارتباط سريعا بعلاقة جديدة تحافظ على أسواق الاتحاد الأوروبي مفتوحة أمامهم.

وقالت ماي لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “يظهر هذا وغيره من تعليقات زعماء أوروبا أنه ستكون هناك أوقات صعبة في هذه المفاوضات”. كما أكدت ماي على موقفها بأنها ستكون مستعدة للانسحاب من محادثات الانفصال دون التوصل إلى اتفاق إذا لم يعجبها ما يقدمه الاتحاد الأوروبي.

ويقول مسؤولون بريطانيون إن لندن امتنعت عن الموافقة يوم الأربعاء على نحو ستة مليارات يورو (6.5 مليار دولار) من إنفاق الاتحاد الأوروبي ولاسيما لمعالجة مشكلات الهجرة في البحر المتوسط بسبب سياسة الإحجام عن اتخاذ القرارات الحساسة سياسيا خلال فترة الأسابيع التي تسبق الانتخابات البريطانية التي تجري في الثامن من يونيو حزيران.وكالات

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى