fbpx
الشرق الأوسطعاجل

السعوديات يبدأن بتسجيل أصواتهن للمشاركة ولأول مرة معترك الانتخابات

تدخل المرأة السعودية لأول مرة معترك انتخابات أعضاء المجالس البلدية في دورتها الثالثة، كناخبة ومرشحة لتضيف بعداً جديداً للانتخابات البلدية.

تبدأ النساء في المملكة العربية السعودية، اليوم السبت، بتسجيل أصواتهن للتصويت في الانتخابات المزمع عقدها في ديسمبر المقبل، الأمر الذي يعتبر خطوة هي الأولى من نوعها في المملكة.

ويذكر أن الانتخابات في ديسمبر ستكون الفرصة الأولى للنساء بالتصويت منذ العام 2011 عندما أصدر العاهل السعودي السابق، الملك عبدالله بن عبدالعزيز مرسوما يمنح فيه النساء فرصة للمشاركة بالحياة السياسية، قبل أن يصدر أمرا ملكيا في العام 2013 يفرض فيه مشاركة نسائية في مجلس الشورى بنسبة 20 في المائة.

وبالنسبة للراغبات بالترشح للانتخابات فإن التسجيل بالنسبة لهن سيكون في الثلاثين من الشهر الجاري، وأن مشاركتهن ستكون فقط على مستوى البلديات. وقالت إحدى النسوة السعوديات في تصريح لتلفزيون الإخبارية السعودية في تعليق على هذه الخطوة: “هذا أمر جديد بالنسبة للنساء، أنا متأكدة بأن النساء سيكون لهن وجهة نظر وأفكار مختلفة وأنا سعيدة للغاية.”

أعلن مصدر سعوديفي وقت سابق أن السلطات في المملكة قامت بتخصيص 424 مركزا للنساء في الانتخابات البلدية، في أول انتخابات تشارك فيها المرأة، بنسبة 34 بالمائة من إجمالي المراكز .

وأضاف المصادر أن عدد المراكز وصل في هذه الدورة إلى 1263 مركزا معتمدا متفرقا على أنحاء المملكة، بزيادة 511 مركزا عن العام الماضي الذي كان فيه عدد المراكز المعتمدة 752 مركزا فقط.

وأوضح المصادر أن عدد المراكز المخصصة للنساء منها 424 بنسبة 34 بالمئة من إجمالي المراكز و839 مركزا مخصصا للرجال. وأكد أن نظام المجالس البلدية الجديد يحظر على بعض الأشخاص شغل عضوية المجالس البلدية أو الترشح لها.

وتأتي المشاركة النسائية في الانتخابات البلدية لتؤكد الدعم اللامحدود الذي تحظى به المرأة السعودية من قيادة المملكة والحرص الدائم على توسيع دائرة مشاركتها في تنمية وبناء الوطن.

الوسوم

المركز الديمقراطى العربى

المركز الديمقراطي العربي مؤسسة مستقلة تعمل فى اطار البحث العلمى والتحليلى فى القضايا الاستراتيجية والسياسية والاقتصادية، ويهدف بشكل اساسى الى دراسة القضايا العربية وانماط التفاعل بين الدول العربية حكومات وشعوبا ومنظمات غير حكومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق